اقتصاد

قطر.. انهيار الاقتصاد يضرب الشركات العقارية

الإثنين 2018.4.30 10:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 484قراءة
  • 0 تعليق
الخسائر تحكم قبضتها على شركات العقارات القطرية

الخسائر تحكم قبضتها على شركات العقارات القطرية

يعكس التدهور الذي لحق بشركة مزايا قطر للتطوير العقاري أحد أبزر الشركات العقارية المتداولة في بورصة قطر، المعاناة التي أصابت الشركات العقارية في السوق القطرية منذ المقاطعة العربية للدوحة على خلفية تورطها في دعم وتمويل كيانات إرهابية.

فقد كشفت أحدث بيانات نتائج أعمال الشركة الصادرة الإثنين، عن تكبدها خسارة قدرها 6.32 مليون ريال في الربع الأول من العام 2018، مقابل صافي ربح قدره 5.02 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام الماضي.

هذا التدهور لم يكن وليد اللحظة، بل أن المؤشرات السلبية كانت واضحة منذ العام الماضي حين تراجع صافي ربح مزايا قطر العام الماضي إلى 28.14 مليون ريال بانخفاض قدره 62.3% عن صافي الأرباح المحققة في 2016 بقيمة 74.63 مليون ريال.

اللافت في الأمر، إنه عند تحليل القوائم المالية للشركة عن الربع الأول من العام الحالي، يكشف أنها لم تحقق إيرادات من عمليات بناء المشروعات نظرًا لعدم تنفيذ أي عمليات تذكر خلال هذه الفترة على الرغم من أن ذلك هو النشاط الرئيسي للشركة.

كما أن الشركة أضافت إلى إيراداتها 4.754 مليون ريال ناتجة عن إعادة تقييم استثمارات عقارية، أي إنها إيرادات غير ناتجة عن التشغيل، وإنه في حالة عدم إعادة تقييم هذه الاستثمارات فإن خسائر الشركة كانت ستتجاوز حاجز 11 مليون ريال.

في حين ارتفعت التكاليف التمويلية بشدة إذ سجلت 12.1 مليون ريال في الربع الأول من العام الحالي مقابل 8.37 مليون ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي، الأمر الذي يؤكد خلل قائمة دخل الشركة والفشل في الموازنة بين الإيرادات والمصروفات.


تعليقات