صحة

ممارسة الرياضة تحسِّن المهارات اللغوية لكبار السن

الثلاثاء 2018.5.1 03:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 270قراءة
  • 0 تعليق
الرياضة تحمي كبار السن من مرض "طرف اللسان"

الرياضة تحمي كبار السن من مرض "طرف اللسان"

كشفت دراسة بريطانية حديثة أن ممارسة الرياضة تحسّن المهارات اللغوية لكبار السن، وتحميهم من حالة مرضية مرتبطة بالفشل في استدعاء الكلمات من الذاكرة، تسمى "طرف اللسان".

وأكد باحثون بجامعة برمنجهام البريطانية، في دراسة نشروا نتائجها، الاثنين، في "دورية التقارير العلمية"، أن الأشخاص من جميع الأعمار قد يصابون بحالة "طرف اللسان" بصورة عرضية، وتزيد وتيرة حدوث تلك الحالة بتقدم العمر، وتصبح حالة مرضية إذا أصبحت متكررة بصورة تعيق العملية التعليمية أو الأنشطة اليومية.

وراقب فريق الدراسة 28 من البالغين الأصحاء، بينهم 20 امرأة متوسط أعمارهن 70 عاماً، و8 رجال بمتوسط عمر 67 عاماً، وتمت مقارنتهم مع اختبارات أخرى لظاهرة "طرف اللسان" أجريت على 27 شاباً وشابة متوسط أعمارهم 23 عاماً، وخضع المشاركون لاختبارات على الكمبيوتر، تتطلب تذكر أسماء مشاهير في المملكة المتحدة، بينهم مؤلفون وسياسيون وممثلون، كما خضعوا لاختبار التمارين الرياضية بالدراجات الهوائية، وهو اختبار قياسي لقدرتهم على استخدام الأوكسجين أثناء التمارين الرياضية، ومستويات اللياقة البدنية الفردية الناتجة عن ذلك.

ووجد الباحثون أن ارتفاع مستويات اللياقة البدنية لدى كبار السن نتيجة ممارسة الرياضة بانتظام، ارتبط بانخفاض حدوث ظاهرة "طرف اللسان" المرتبطة بالتقدم بالعمر، ونقلت الدراسة عن قائد فريق البحث، الدكتورة كاترين سيجيرت أن كبار السن الذين يعانون من الأمراض المزمنة يعانون أيضاً من تدهور معرفي مرتبط بالتقدم بالعمر، مضيفة أن ذلك يظهر بشكل كبير عندما تنخفض اللياقة البدنية.

وتابعت سيجريت: "دراستنا أكدت للمرة الأولى أن فوائد اللياقة البدنية الهوائية تمتد إلى مجال اللغة، حيث إن الحفاظ على مهارات لغوية جيدة يعد أمرا مهما للغاية بالنسبة لكبار السن".

وأفادت أبحاث سابقة بأن التمارين الرياضية، وعلى رأسها رياضة المشي، يمكن أن تحسن وظائف الإدراك والذاكرة لدى كبار السن، في مرحلة الشيخوخة، وأظهرت أن المشي السريع يحد من وفاة المسنات بالأمراض الناجمة عن الخمول البدني، وعلى رأسها أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسرطان.

تعليقات