سياسة

بوتين: لن نقبل أي "استفزازات" بشأن "كيماوي سوريا"

الإثنين 2018.4.9 09:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 505قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الإثنين، في مكالمة هاتفية مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من التكهنات و"الاستفزاز" بشأن الهجوم الكيماوي المفترض في دوما بالغوطة الشرقية السورية، بحسب ما أفاد الكرملين.  

وقال الكرملين، في بيان، إن "الزعيمين تبادلا الآراء حول الوضع في سوريا بما في ذلك الاتهامات التي توجهها الدول الغربية لدمشق باستخدام أسلحة كيماوية". 

وأكد الجانب الروسي عدم قبول الاستفزاز والتكهنات في هذا الشأن.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 11 شخصاً لقوا حتفهم في دوما، نتيجة الاختناق الناجم عن دخان من أسلحة تقليدية أسقطتها طائرات النظام، وإن 70 شخصاً عانوا من صعوبات في التنفس، ويشتبه بأن النظام السوري أستخدم غاز الأعصاب.

وغاز الأعصاب المعروف اختصاراً بـ"في إكس" (VX) هو مركب كيماوي اصطناعي شديد السمية في فئة الفوسفور العضوي، تم تطويره للاستخدام العسكري في الحرب الكيماوية بعد الاكتشافات السابقة لسمية الفوسفات العضوية في أبحاث المبيدات، وقد استخدمت كسلاح كيماوي في هجمات مميتة مختلفة مسجلة.

تعليقات