سياسة

سلطان بن سحيم مهنئا باليوم الوطني: قطر ستعود قريبا لخليجها وعروبتها

أول اجتماع من نوعه لأسرة آل ثاني منذ قطع العلاقات مع الدوحة

الثلاثاء 2017.12.19 01:50 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1358قراءة
  • 0 تعليق
 الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني

الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني

رأس الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني، ليل الإثنين، اجتماعاً ضم أكثر من ٢٠ فرداً من آل ثاني في مجلس واحد، هو الأول من نوعه منذ قطع العلاقات مع قطر، من جميع أفرع الأسرة ومن الشخصيات الوقورة والحكيمة. 

وجاء الاجتماع تلبية للدعوات من أجل تضامن حكماء الأسرة وتكاتف أبنائها للعمل على إنقاذ قطر، وعكس التوافق الكامل بين أعضاء الأسرة الغيورين على قطر والعاملين على استقرارها. 

وضم الاجتماع الذي لم يحدد مكانه، العديد من الجيل الجديد من أبناء الأسرة، وبدا أنه في مجلس الشيخ سلطان. 

وفي كلمة له أمام الاجتماع، أكد بن سحيم أن قطر ستعود قريباً إلى عروبتها ونسيجها الخليجي، مشدداً على أنه "من يضر بقبائل قطر يضرنا جميعاً".

وأضاف: "جدودنا لم ينقضوا العهود ولن يغدروا بجيرانهم، وقطر لن تكون خنجراً مسموماً لجيرانها، سندافع عن جيراننا ومحيطنا العربي".

وهنأ الشيخ سلطان بن سحيم الشعب القطري باليوم الوطني، مؤكداً أن الاحتفال الحقيقي سيكون يوماً تعود قطر لعروبتها وحضنها الخليجي، وأن أبناء قطر في الداخل والخارج سيعملون معاً. 

الاجتماع كان أسرياً وعفوياً، وبدا الحرص فيه على تهنئة الشعب القطري باليوم الوطني واليقين الكامل بعودة قطر إلى حضنها الخليجي والعربي.


تعليقات