منوعات

"العودة إلى الجذور" تعيد اليونانيين والقبارصة لأحضان مصر

الأحد 2018.5.6 04:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 216مشاهدة
  • 0 تعليق
"العودة إلى الجذور" تعيد اليونانيين والقبارصة لأحضان مصر

"العودة إلى الجذور" مبادرة أطلقها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي تهدف إلى تقوية النسيج الممتد بين مصر وقبرص واليونان خلال فترة تشهد فيها العلاقات بين الدول الثلاثة ذروتها سياسيا واجتماعيا واقتصاديا، للوقوف أمام أطماع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في البحر المتوسط.

إطلاق الرئيس المصري بحضور نظيره اليوناني ورئيس الوزراء القبرصي، الأحد، فعاليات برنامج "العودة إلى الجذور" الذي يهدف إلى جمع القبارصة واليونانيين وأحفادهم في الإسكندرية لرحلة العودة إلى المكان الذي كانوا يعيشون فيه هم أو أسلافهم؛ لم يكن إلا خطوة واحدة من خطوات عدة اتخذت في 6 قمم عقدت بين الدول الثلاث كان ظاهرها تكثيف التعاون في شتى المجلات، وباطنها تكوين حلف للتصدي لألاعيب أردوغان الإخوانية الهادفة للإضرار بمصالح مصر.