رياضة

دورتموند يظهر العين الحمراء لنجومه عبر إقالة توخيل

الأربعاء 2017.5.31 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 462قراءة
  • 0 تعليق
ريوس وفاتزكه

ريوس وفاتزكه

ذكرت تقارير صحفية ألمانية أن الخلافات بين إدارة نادي بروسيا دورتموند وأعضاء فريق الكرة لم تتوقف عند المدير الفني المقال مؤخراً توماس توخيل، موضحة أن خلافا آخر نشب بين هانز يواخيم فاتسكه الرئيس التنفيذي وماركو ريوس لاعب وسط الفريق قبل لقاء موناكو الفرنسي بذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

فاتسكه يكشف أسباب إقالة توخيل

وقالت صحيفة "دي زيت" الألمانية في تقرير لها، أن ريوس أبدى اعتراضه على خوض لقاء موناكو بعد أقل من 24 ساعة من تعرض حافلة الفريق لمحاولة تفجير عبر انفجار 3 عبوات ناسفة بالقرب منها، وانضم إليه في اعتراضه، جونزالو كاسترو و3 لاعبين آخرين، لم تكشف عنهم الصحيفة.

وعلى الجانب الآخر قام فاتسكه بالتأكيد على أن القرار تم اتخاذه من قبل "اليويفا" ولم يعد هناك مفر من خوض المباراة رغم كافة الظروف الصعبة المحيطة بالفريق، ما أثار حفيظة لاعب الوسط.

وقام المدرب توماس توخيل بالتأكيد للاعبيه على أنه فقط تم إبلاغه بالأمر عن طريق رسالة عبر الهاتف المحمول من "اليويفا".

وكان فاتسكه أكد في وقت سابق على وجود العديد من الخلافات بينه وبين توخيل أدت لإقالة الأخير، تتعلق بالتواصل وتحمل المسئولية والثقة، نافياً أن يكون للأمور الشخصية أي دور في رحيل المدرب عن الفريق.

وأقالت إدارة نادي دورتموند، الثلاثاء، المدرب توخيل من تدريب الفريق قبل نهاية تعاقده بموسم واحد، وسط توقعات بأن يتولى السويسري لوسيان فافر مدرب نيس الفرنسي المهمة.

تعليقات