رياضة

السعودية حاضرة بـ8 رياضات في الأولمبياد الإقليمي الخاص بأبوظبي

الأحد 2018.2.4 04:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 462قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

تشهد النسخة التاسعة من الألعاب الإقليمية للأولمبياد الخاص، التي تقام في العاصمة الإماراتية أبوظبي، خلال الفترة من 14 إلى 22 مارس المقبل، مشاركة مميزة للرياضيين السعوديين في 8 رياضات، ومنها رفع الأثقال، وسباق الدراجات الهوائية، والسباحة، والتنس، والبوتشي، وكرة السلة.

اعتماد تشكيل مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الإماراتية

وبهذا تسطر السعودية تاريخ مشاركتها بالأولمبياد الخاص بحروف ذهبية، إذ إنها لم تغب عن المشاركة بالألعاب الإقليمية منذ انطلاقها الأول بالقاهرة عام 1999. 

يذكر أن لاعبي السعودية حققوا 35 ميدالية (24 ميدالية ذهبية، 6 ميداليات فضية، 5 ميداليات برونزية)، في الألعاب الإقليمية الأخيرة التي أقيمت بالقاهرة عام 2014 من خلال مشاركتها في 6 رياضات (رفع الأثقال، والدراجات، والسباحة، والتنس، والبوتشي، وكرة السلة). 

وتشارك السعودية في الألعاب الإقليمية التاسعة بأبوظبي 2018 في 8 رياضات، ببعثة قوامها 38 شخصا بينهم 26 لاعبا، حيث تشارك في ألعاب القوى بـ4 لاعبين، وفي السباحة بـ4 سباحين، وفي كرة السلة الموحد بفريق رجال مكون من 10 لاعبين، وفي البوتشي بلاعبين، وفي الدراجات الهوائية تشارك بلاعبين، وفي رفع الأثقال تشارك بلاعبين، وفى تنس الطاولة تشارك بلاعبين، وفي التنس تشارك بلاعبين. 


وتحتل السعودية مكانة مميزة في حركة الأولمبياد الخاص، كان من ثمارها حصول خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز على جائزة الأولمبياد الخاص الدولية عام 2009، حيث قام أيمن عبد الوهاب الرئيس الإقليمي للأولمبياد الخاص الدولي بتسليمها لجلالته في العاصمة السعودية الرياض، وذلك تقديرًا لجهوده الكبيرة والمتواصلة في خدمة أصحاب الهمم في السعودية، ودعم وتشجيع البحث العلمي في مجال التحديات الذهنية، من خلال تبنيه وترؤسه ودعمه لعدد من المؤسسات التي تعنى بهذه الفئة في المجتمع السعودي، والتي انعكست على دورهم وحركتهم الرياضية.

كما أسس خادم الحرمين الشريفين جمعية الأطفال المعاقين منذ ربع قرن، وكذا مركز الأمير سلمان بن عبد العزيز لأبحاث الإعاقة، وتعد جائزة  الأولمبياد الخاص الدولية أرفع جوائز الأولمبياد الخاص الدولي، وتمنح للملوك والرؤساء والقيادات التي لها دور في خدمة الأشخاص من ذوي الإعاقة؛ وتعزيز دورهم الاجتماعي وحركتهم الرياضية.

اللجنة الأولمبية الدولية تختار لوس أنجلوس لدورة 2028

واحتضنت السعودية المؤتمر الاستراتيجي الإقليمي الأول بمدينة جدة، والذي تم خلاله وضع خطة المنطقة الاستراتيجية (2015_2020)، وجاء مضمون هذا المؤتمر على غرار المؤتمر الاستراتيجي العالمي، وأضحت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إحدى مناطق العالم السبع وفق تقسيم الأولمبياد الخاص الدولي العالم إلى 7 مناطق، كما شهدت السعودية احتضان العديد من الدورات التدريبية، لإعداد المدربين في عدد كبير من الرياضات. 

وحقق الأولمبياد الخاص السعودي إنجازات مميزة على خارطة الأولمبياد الخاص منذ أن انضم إلى الحركة الأولمبية عام 1994، حيث شارك بـ18 لاعبًا في الألعاب العالمية الصيفية التي أقيمت في نيو هافن كونيكتيكت بأمريكا عام 1995، و5 لاعبين في الألعاب العالمية الصيفية في راليه بولاية نورث كار ولينا بأمريكا 1999.


وكانت الألعاب الإقليمية الأولى في القاهرة عام 1999 شهدت مشاركة لاعبي السعودية، بالإضافة إلى مشاركتهم في الألعاب الإقليمية الثانية بالرباط 2000، والمشاركة في الاحتفالات اليونانية بمناسبة مرور 15 عاما على تأسيس الأولمبياد الخاص اليوناني بأثينا في أبريل 2002 بفريق كرة القدم، والمشاركة في الألعاب الإقليمية الثالثة ببيروت 2002، والمشاركة بـ 16 لاعبًا في الألعاب العالمية الصيفية في أيرلندا 2003، والمشاركة في ألعاب رودس - اليونان "المهرجان العالمي للتعليم من خلال الرياضة عام 2004، والمشاركة في الألعاب الإقليمية الرابعة التي أقيمت بتونس 2004.

وشاركت السعودية بـ29 لاعبا في الألعاب الإقليمية الخامسة التي أقيمت بدبي 2006، والمشاركة في الألعاب العالمية الصيفية الثانية عشرة في شانغهاي عام 2007، وفي الألعاب الإقليمية السادسة بأبوظبي 2008، والألعاب العالمية الشتوية بأيداهو 2009، والألعاب الإقليمية السابعة بدمشق 2010، وشهدت الألعاب العالمية الصيفية أثينا 2011 مشاركة السعودية بـ22 لاعبًا، بالإضافة إلى مشاركة السعودية في شتوية كوريا الجنونية 2013، وفي صيفية لوس أنجلوس 2015، وفي شتوية النمسا 2017. 

انطلاق النسخة الثانية من الأولمبياد العربي للشطرنج بالشارقة

يذكر أن السعودية تضم 15 فرعا للرياضات الأولمبية الخاصة، والتي تقام ضمن أندية مخصصة لأصحاب الهمم، لصقل مواهبهم وتنمية قدراتهم تحت إشراف مدربين مختصين ووفقا لقواعد الأولمبياد الخاص، وتنتشر فروع الأولمبياد الخاص بالمملكة في نادي الرياض، ونادي مكة المكرمة، ونادي جدة، ونادي المدينة المنورة، ونادي أبها، ونادي الدمام، ونادي الأحساء، ونادي جيزان، ونادي القصيم، ونادي حائل، ونادي تبوك، ونادي الجوف، ونادي نجران، ونادي الباحة، ونادي الطائف. 

واستعداداً للألعاب الإقليمية التاسعة بأبوظبي؛ أقيم العديد من المسابقات المحلية بين مختلف البرامج الفرعية لاختيار البعثة التي تمثل المملكة في أبوظبي، كانت آخرها المشاركة في أول ألعاب بارالمبية أقيمت بشهر نوفمبر 2017.


تعليقات