شباب

بالصور.. نحاتة تمثال "محمد صلاح" تقدم "تياترو" الزمن الجميل

الإثنين 2018.12.24 02:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 152قراءة
  • 0 تعليق
الفنانة مع وزيرة التضامن في المعرض

الفنانة مع وزيرة التضامن في المعرض

انتقادات واسعة واجهتها النحاتة المصرية مي عبدالله، بعد عرض تمثال صنعته بيديها للاعب المصري محمد صلاح في فعاليات منتدى شباب العالم، ولكن يبدو أن هذه الانتقادات لم تقدم حُكما صحيحا على أعمال الفنانة، التي تثبت للجميع الآن أنها تمتلك بالفعل يدين رائعتين في مجال النحت، وذلك عبر عرض منحوتاتها في أحد المعارض المصرية. 

وانطلقت، مساء الأحد، فعاليات معرض "تياترو" الذي تستعرض فيه عبدالله، 24 سنة، مجموعة خلابة من المنحوتات لشخصيات فنية بارزة منهم الممثلون سعاد حسني وعلاء ولي الدين ومحمود عبدالعزيز ويحيى الفخراني وعمر الشريف والفنانون أم كلثوم فيروز وعبدالحليم حافظ ومحمد منير، وغيرهم من الشخصيات المختلفة.



وبدأ معرض "تياترو" بداية جيدة، وذلك بحضور وزيرة التضامن المصري غادة والي للمعرض، التي أشادت به وأكدت على ضرورة وأهمية دعم المواهب المصرية الشابة، موجهة الدعوة للجمهور لمشاهدة تماثيل المعرض الجديد والتأمل في معرفة كيفية إبداع الفنانة الصعيدية لمنحوتات تجسد شخصيات يحبها جميع المصريين.


والمعرض يقدم منحوتات مي المعيدة في كلية الفنون الجميلة بجامعة المنيا، صعيد مصر، في "جاليري مصر" بالزمالك في القاهرة، ومن المقرر أن يستمر حتى 13 يناير/كانون الثاني المقبل، وشارك في فعاليات الافتتاح عدد من الشخصيات من بينهم المنتج عمرو قورة.


وكانت عبدالله واجهت موجة من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي، نتيجة عرض تمثال محمد صلاح اللاعب المصري المحترف في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي، لم يحز على إعجاب مشاهديه لعدم دقة تطابق شكل اللاعب مع التمثال المنحوت له، وعلقت عبدالله آنذاك على هذه الانتقادات بقولها "البرونز ظلم تمثال محمد صلاح، ولم أكن راضية على الشكل النهائي للتمثال".


كما قالت عبدالله، في تصريحات سابقة، إن اللاعب محمد صلاح اتصل بها من إنجلترا ليشكرها على تمثالها التي شيدته للاعب بمنتدى شباب العالم، الذي انعقد في مدينة شرم الشيخ في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وإنه أثنى على منحوتاتها السابقة، كما طلب منها إعادة نحت تمثال آخر له ليضعه في منزله.




تعليقات