سياسة

الجيش المصري يواصل دحر الإرهابيين بسيناء ويكبدهم خسائر جديدة

الإثنين 2018.2.12 10:31 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 715قراءة
  • 0 تعليق
القوات المسلحة والشرطة المصرية عازمتان على دحر الإرهابيين

القوات المسلحة والشرطة المصرية عازمتان على دحر الإرهابيين

أعلنت القوات المسلحة المصرية، الإثنين، مقتل 12 فردا من "العناصر التكفيرية"، وتدمير 60 هدفا للإرهابيين.

يأتي ذلك استمرارا للعملية الشاملة "سيناء 2018"، التي تنفذها القوات المسلحة المصرية من التشكيلات التعبوية والأفرع الرئيسية والوحدات الخاصة بالتعاون مع المجموعات القتالية والأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية.  

وتواصل قوات مكافحة الإرهاب الهجوم المركز على البؤر والأوكار الإرهابية بشمال ووسط سيناء، واستهداف مناطق اختباء وأماكن تخزين أسلحة وذخائر تزامنا مع الضربات الجوية ونيران المدفعية المركزة.

وكشف المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية، عقيد أركان حرب تامر الرفاعي، عن نتائج اليوم الثالث لعملية "سيناء 2018"؛ حيث قامت "القوات الجوية برصد وتدمير 60 هدفا للعناصر الإرهابية بعد توافر معلومات استخباراتية حول هذه الأهداف".

وقال المتحدث العسكري المصري إنه تم "القضاء على 12 فردا من العناصر التكفيرية المسلحة خلال تبادل لإطلاق النيران مع القوات المكلفة بأعمال المداهمة، وضبط كميات من الأسلحة والذخائر".

كما تم "القبض على 92 من المطلوبين جنائيا والمشتبه بهم، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم".

وأشار المتحدث العسكري المصري إلى "ضبط وتدمير والتحفظ على عدد 20 سيارة تستخدمها العناصر الإرهابية في عملياتها الإجرامية لترويع المواطنين، وتدمير 27 دراجة نارية دون لوحات معدنية"، بالإضافة إلى "تدمير 30 عشة ووكرا ومخزنا عثر بداخله على كميات من المواد الكيميائية المستخدمة في صناعة العبوات الناسفة، وأجهزة اتصال لاسلكية وكميات من قطع الغيار والمواد المخدرة".

ولفت إلى "قيام العناصر التخصصية من المهندسين العسكريين باكتشاف وتفجير 23 عبوة ناسفة تمت زراعتها بمناطق العمليات"، فضلا عن "اكتشاف وتدمير 7 مزارع لنبات البانجو والخشخاش المخدر، وضبط أكثر من نصف طن من المواد المخدرة المعدة للتداول".

وأفاد المتحدث العسكري المصري بأنه تم "العثور على 13 مخبأ تحت الأرض بداخلها كميات كبيرة (مواد إعاشة - قطع غيار دراجات نارية - أدوات تصنيع العبوات الناسفة)" .

وذكر المتحدث العسكري أنه تم "اكتشاف وتدمير خندق مجهز هندسيا ومغطى بطول 250 مترا وعرض 2 متر"، بالإضافة إلى "ضبط ورشة لتفكيك العربات المسروقة".

في السياق نفسه تمكنت القوات الجوية من "إحباط عملية تهريب أسلحة وذخائر إلى البلاد عبر الاتجاه الاستراتيجي الغربي، وذلك من خلال استهداف وتدمير 4 عربات محملين بالأسلحة والذخائر ومقتل العناصر الإرهابية القائمة على أعمال التهريب"، فيما استمرت القوات البحرية في إحكام الحصار والسيطرة على منطقة الساحل .

كما "تواصل المجموعات القتالية المشتركة من القوات المسلحة والشرطة تنظيم 398 من الدوريات والقولات الأمنية والكمائن بجميع مدن ومحافظات الجمهورية".

واختتم المتحدث العسكري المصري بيانه بالتأكيد على أنه "يواصل أبطال ومقاتلو القوات المسلحة والشرطة أعمال التمشيط والمداهمات بروح قتالية عالية وإصرار لا يلين للقضاء على الإرهاب من أجل تحصين الوطن وحماية شعب مصر العظيم".

وبدأت العملية الشاملة "سيناء 2018" قبل أسابيع من انتهاء مهلة 3 أشهر حددها الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، لتأمين شبه جزيرة سيناء.


تعليقات