سياسة

شيخ الأزهر لجنود الجيش المصري بسيناء: نقف معكم في خندق واحد

السبت 2018.2.10 02:06 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 704قراءة
  • 0 تعليق
شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب

شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب

بعث الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، برسالة دعم إلى القوات المشاركة في العملية الشاملة تحت مسمى "سيناء 2018"، وذلك في إطار القضاء على العناصر الإرهابية. 

كما أعرب فضيلة الإمام الأكبر عن دعم الأزهر بعلمائه وطلابه للقوات المسلحة ضد قوى الشر والإرهاب، وقال في الرسالة: "تابعنا جميعاً باهتمام كبير انطلاق العمليات العسكرية الشاملة التي بدأتها القوات المسلحة والشرطة المصرية، اليوم الجمعة، ضد الإرهاب في شمال ووسط وشرق سيناء ومناطق بدلتا مصر والظهير الصحراوي غرب وادى النيل". 

وأضاف: "نؤكد لأبنائنا الأبطال البواسل في ساحات المواجهة والمرابطين على الحدود من القوات المسلحة والشرطة، أن الأزهر الشريف بعلمائه وطلابه يقف معكم فى خندق واحد ضد قوى الشر والإرهاب، الذين استحلوا الدماء وعاثوا فى الأرض فساداً، مستهدفين النيل من أمن مصر واستقرارها".

وتابع: "أبنائي الأبطال من القوات المسلحة والشرطة، نحن معكم في هذه المعركة المصيرية حتى القضاء على هذا الوباء اللعين.. وتخليص مصرنا الحبيبة الغالية من آفاته وشروره، ولدينا ثقة كبيرة في قدرتكم على دحر هذا الإرهاب الأسود".

واختتم الأمام الأكبر رسالته قائلاً: "أبطالنا البواسل، تسلحوا بالإيمان بالله، واعلموا أنكم في مهمة وطنية لحماية البلاد والعباد، قلوبنا جميعاً معكم، وألسنتنا تلهج بالدعاء لكم، ونسأل الله لكم النصر المبين، وأن يعيدكم إلى دياركم سالمين، واصمدوا فالله حافظكم وناصركم ولن يخذلكم، حفظ الله مصر وشعبها من كل مكروه وسوء". 


جدير بالذكر أن المتحدث باسم الجيش المصري العقيد أركان حرب تامر الرفاعي، أعلن صباح الجمعة، عن قيام القوات المسلحة والشرطة برفع حالة التأهب القصوى لتنفيذ عملية شاملة تحت مسمى "سيناء 2018"، وذلك في إطار مهمة القضاء على العناصر الإرهابية.


تعليقات