سياسة

ارتفاع قتلى تفجيرين في جنوب الصومال لـ20

الأحد 2018.10.14 01:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 341قراءة
  • 0 تعليق
مسلحون من حركة الشباب الإرهابية - صورة أرشيفية

مسلحون من حركة الشباب الإرهابية - صورة أرشيفية

قال مسؤول في مستشفى محلي بالصومال، الأحد، إن عدد قتلى تفجيرين بمدينة بيدوة بجنوب البلاد، السبت، ارتفع إلى 20 قتيلا. 

وذكر عبد الفتاح حاشي، المدير العام لمستشفى بيدوة للصحفيين، الأحد أنه "استقبلنا 20 جثة ونحو 40 مصابا إثر تفجيري أمس".

وأعلنت حركة الشباب الإرهابية المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن التفجيرين.

وأفاد ضابط شرطة في المدينة لوكالة رويترز، السبت، بأن "شخصين يشتبه بأنهما انتحاريان فجرا نفسيهما داخل مطعمين في بيدوة".


ولفت سكان في بيدوة، في حديثهم إلى وكالة رويترز، إلى أنهم سمعوا دوي انفجارين، مساء السبت، أعقبهما تصاعد أعمدة دخان كثيف.

بدوره، أوضح عبدالعزيز أبو مصعب، المتحدث باسم العمليات العسكرية في الحركة، لرويترز، أنهم استهدفوا المطعمين لأن القوات الحكومية تتردد عليهما.

ووقع التفجيران بعد ضربة جوية أمريكية ضد حركة الشباب في منطقة هاراديري بإقليم جلمدج.

وأعلنت القيادة الأفريقية للجيش الأمريكي، السبت، أنها لا تزال تقيم أثر هذه الضربة الجوية التي نفذت، الجمعة، بالتعاون مع الجيش الصومالي.

تعليقات