مجتمع

طهران تقلل عدد المعلمين بسبب عجز ميزانية التعليم

الإثنين 2017.7.17 07:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 384قراءة
  • 0 تعليق
مدارس إيران (أرشيفية)

مدارس إيران (أرشيفية)

تواجه مدارس العاصمة الإيرانية طهران عجزاً في عدد المعلمين إلا أن الحكومة الإيرانية تعمل على تقليل عددهم خوفاً من العجز في الميزانية.

وأعلن عباسعلي باقري، مدير مكتب التربية والتعليم في العاصمة الإيرانية "طهران"، أن هناك 1500 معلم سوف يتقاعدون في العام الحالي وسيتم تعيين 250 معلماً فقط بدلاً منهم.

وأضاف أن عمر المعلمين في طهران مرتفع، ولذلك خلال أربع سنوات سيتم تقاعد ما يقرب من 30 ألف معلم بينما سيُعين بدلاً عنهم عدد أقل من المعلمين.

وانتقد باقري تجاهل الحكومة للمدارس، مشيراً إلى أن الحكومة الإيرانية لا تؤمّن المال الكافي للمدارس والمعلمين للتحسين من أحوالهم.

وعرض باقري مقترحاً على الحكومة الإيرانية ووزارة التربية والتعليم والذي يفيد بتعيين مدرسين متدربين بدوام جزئي، بدلاً من حرمانهم من المرتبات، لسد فجوة نقص المعلمين والتوفير في أموال الحكومة الإيرانية.

وأشار إلى أنه إذا تم فقط تقليل عدد المعلمين دون إيجاد حلول لسد الفجوات التي سيتركونها، لن يتحسن التعليم في إيران.

وأفادت تصريحات باقري أيضاً أن الحكومة الإيرانية تقوم بتعيين المدرسين المتدربين بدون مرتب وإعطاء مرتبات بسيطة للمعلمين، مما جعلهم يهربون من مجال التعليم والبحث عن أعمال أخرى خارج مجالهم.

وذكر باقري أن السبب وراء تقليل عدد المعلمين هو الخوف من تكرار العجز في ميزانية التعليم، مشيراً إلى أن وزارة التربية والتعليم أعلنت عن عجز بقيمة 10 مليارات تومان (306 ألف دولار) في ميزانيتها لعام 2016، مؤكدة أنها لن تتمكن من دفع رواتب المعلمين ما لم تتمكن من تعويض هذه الخسائر.


تعليقات