اقتصاد

المزروعي.. المستوى الحالي لسعر النفط لا يقلق

الأحد 2018.1.21 11:10 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 2945قراءة
  • 0 تعليق
عمان تستضيف اجتماع لجنة "أوبك" الوزارية

عمان تستضيف اجتماع لجنة "أوبك" الوزارية

قال سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة الإماراتي: "من المتوقع أن يكون الالتزام باتفاق خفض معروض النفط جيدا في ديسمبر". 

وأضاف المزروعي، في تصريحات له على هامش اجتماع للجنة الوزارية المشتركة التي تشرف على تطبيق الاتفاق العالمي: " لا أشعر بالقلق إزاء مستوى سعر النفط الحالي".

وتوقع وزير الطاقة والصناعة الإماراتي انتعاش معروض النفط الصخري، مضيفا: "لا نستهين بذلك".

من جانبه قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح: "ينبغي أن نعترف بالنفط الصخري كجزء من المعروض العالمي".

وتابع: "معروض النفط الصخري لا يبعث على قلق بالغ من جانبي".

وقال وزير النفط العماني محمد بن حمد الرمحي، الأحد، إن اتفاق تخفيضات المعروض بين منتجي الخام العالميين يستهدف معالجة فائض المخزونات النفطية الذي ما زال مرتفعا وليس مستويات السعر.

كان الوزير يتحدث للصحفيين على هامش اجتماع للجنة الوزارية المشتركة التي تشرف على تطبيق الاتفاق العالمي. وقال إن الاجتماع لن يناقش استراتيجية خروج من تخفيضات المعروض.

وأضاف الرمحي أن مستوى سعر النفط الحالي صحّي للاستثمار في صناعة النفط وللاقتصاد العالمي، قائلا إن هناك مبعث قلق من نقص الاستثمار في القطاع. ويقل سعر خام برنت حاليا عن 70 دولارا للبرميل بقليل.

وتراجعت أسعار النفط 1%، الجمعة، وسجلت أكبر خسارة أسبوعية منذ أكتوبر/تشرين الأول، رغم أنها بلغت في وقت سابق هذا الأسبوع أعلى مستوياتها في 3 سنوات، مع قلق السوق من أن تنامي إنتاج الخام في الولايات المتحدة يغطي على استمرار انخفاض الإمدادات العالمية.

وأنهت عقود مزيج برنت لأقرب استحقاق جلسة تداول الجمعة منخفضة 70 سنتا، أو 1.01%، لتبلغ عند التسوية 68.61 دولار للبرميل. وكانت عقود خام القياس العالمي قد سجلت، يوم الإثنين، أعلى مستوى لها منذ ديسمبر/كانون الأول 2014 .

وتستضيف وزارة النفط والغاز العمانية اجتماع لجنة منظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" الوزارية، والمنتجين غير الأعضاء، المشاركين في اتفاق خفض الإنتاج.

وتقود المملكة العربية السعودية دول أوبك في اتفاق خفض الإنتاج، بينما تقود روسيا المنتجين المستقلين، إذ ينص قرار الاتفاق على خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا، حتى نهاية العام الجاري.

تعليقات