ثقافة

نقل أكثر من 43 ألف قطعة للمتحف المصري الكبير

السبت 2018.5.5 04:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 196قراءة
  • 0 تعليق
جانب من مراسم نقل سادس عجلة حربية لتوت عنخ آمون إلى المتحف المصري

جانب من مراسم نقل سادس عجلة حربية لتوت عنخ آمون إلى المتحف المصري

 أعلن الدكتور خالد العناني، وزير الآثار المصري، في افتتاح المؤتمر الدولي الرابع لتوت عنخ آمون، انعقاد المؤتمر المقبل وهو الخامس في سلسلة المؤتمرات السنوية العلمية في رحاب المتحف المصري الكبير الذي من المقرر افتتاحه نهاية العام الحالي.  

وأكد في كلمته أمام الباحثين المشاركين في المؤتمر المنعقد بأحد الفنادق السياحية بمنطقة الهرم، أن المتحف المصري الكبير سيكون مركزا للتواصل الحضاري والثقافي وأكبر متحف للآثار في العالم.

وأضاف أنه قد تم نقل أكثر من 43 ألف قطعة آثار للمتحف، منها 4549 قطعة من مجموعة الملك توت عنخ آمون، والعمل متواصل حتى يتم تجهيز 100 ألف قطعة من عصور مختلفة سوف تكون متاحه لزوار المتحف المصري الكبير".

وأضاف العناني أن "هناك أكثر من 6 آلاف عامل ومهندس يواصلون الليل بالنهار لإنجاز تشييد المتحف في الوقت المحدد، ونسبة الإنجاز في مشروع المتحف منذ عامين كانت ٢٠٪ فقط لكن الآن نسبة الإنجاز تخطت الـ٧٠٪".

وأكد أن نقل سادس عجلة حربية لتوت عنخ آمون إلى المتحف المصري الكبير، الخميس، رسالة أمان وطمأنة للعالم لزيارة مصر والمتحف المصري الكبير الذي سيبهرهم والذي سيقام على مساحة 117 فدانا وتم تصميمه لكي يستقبل 5 ملايين زائر سنويا.

وقدم العناني الشكر لوزارة الدفاع المصرية، التي أسهمت في نقل وتأمين العجلة الحربية للفرعون الذهبي، ونقلها بموكب مهيب يليق بقيمتها على أنغام الموسيقى العسكرية.

يذكر أنه تم نقل 5 عجلات حربية لتوت عنخ آمون إلى المتحف المصري الكبير في وقت سابق، وتعد العجلة التي تم نقلها الخميس، هي سادس عجلة حربية للملك توت يتم نقلها من المتحف الحربي إلى المتحف المصري الكبير.


تعليقات