اقتصاد

الدينار التونسي يتراجع لأدنى مستوياته أمام الدولار

الإثنين 2017.7.31 09:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 525قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

سجل الدينار التونسي أدنى مستوياته مقابل العملات الأجنبية منذ سنوات، وهبط إلى نحو 2.83 أمام اليورو، وإلى 2.412 أمام الدولار الأمريكي.

ودعا وزير المالية التونسي السابق، إلياس الفخفاخ، وزارة المالية والبنك المركزي التونسي إلى التدخل العاجل من أجل تعبئة موارد الدولة المختلفة، خاصة أموال المؤسسات العامة، بحسب قناة "نسمة" التونسية.

كان وزير المالية الحالي، محمد الفاضل عبدالكافي، قال، أول أمس أمام البرلمان التونسي، إن محركات الاقتصاد التونسي شبه معطلة، وهو يقصد بذلك القطاعات المنتجة خاصة، وتلك التي لها قدرات على التصدير وتوفير العملات الأجنبية، مما ينذر بتدهور أكثر للعملة المحلية.

ورأى خبراء اقتصاديون أن التدهور الخطير للدينار التونسي أمام العملات الأجنبية يعكس خطورة الوضع الاقتصادي في تونس.

ويستمر عجز الميزان التجاري التونسي، الذي بلغ خلال النصف الأول من السنة الحالية حدود 7535.2 مليون دينار تونسي (نحو 3 مليارات دولار).

من جانبها، فسرت السلطات هذا التراجع بعدم حصول تونس على القسط الأخير من قرض صندوق النقد الدولي، الذي سيسهم في إنعاش احتياطي البلاد من العملة الصعبة، وإلى عدم احتساب عائدات القطاع السياحي باعتبار أنه لا يمكن استغلالها إلا مع نهاية الموسم.

وكانت وزيرة المالية التونسية السابقة لمياء الزريبي توقعت استمرار تدهور الدينار التونسي، وإمكانية وصوله إلى 3 دنانير لليورو الواحد، ما أدى إلى عزلها من منصبها، نتيجة تأثير تصريحاتها على أسواق المال والمعاملات البنكية وقتها.

تعليقات