اقتصاد

اقتصاد الإمارات أثبت مرونة في التعامل مع التغيرات العالمية

الأحد 2017.12.3 04:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 508قراءة
  • 0 تعليق
أسواق المال الإماراتية تجني ثمار التنوع الاقتصادي

أسواق المال الإماراتية تجني ثمار التنوع الاقتصادي

قال وزير الاقتصاد الإماراتي سلطان بن سعيد المنصوري، الأحد، إن الاقتصاد المحلي أثبت مرونة في التعامل مع التغيرات الاقتصادية العالمية، مشيرا إلى أن تنوع الاقتصاد ساعد على مواصلة النمو الإيجابي، رغم التحديات الاقتصادية العالمية. 

وأضاف المنصوري في بيان بمناسبة تقديمه تقرير الإنجازات في احتفالات اليوم الوطني، "تواصل الإمارات نجاحها في تسجيل أرقام إيجابية، نتيجة لعدم اعتماد اقتصادها على قطاعات معينة للنمو، إذ سجل ارتفاعا في السياحة الوافدة والتجارة غير النفطية، رغم هبوط أسعار النفط الخام".

وأضاف "مؤشرات وتقارير عالمية تؤكد التنافسية العالمية للإمارات في مجالات الابتكار والتنمية وريادة الأعمال والتجارة والسياحة والاستثمار والبنى التحتية والإلكترونية".

وتصدرت الإمارات العربية المتحدة، قائمة الدول العربية في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2018، الصادر عن البنك الدولي في أكتوبر تشرين أول الفائت.

وقفزت الإمارات من المركز الـ26 عالمياً إلى الـ21 في التقرير، متقدمة كل دول منطقة الشرق الأوسط والتي يشملها التقرير للسنة الخامسة على التوالي.

نقلا عن وزارة الاقتصاد الإماراتية


وأكد المنصوري أن بلاده واصلت طيلة العقود الماضية، تعزيز القطاعات الاقتصادية غير النفطية، "حفزنا الابتكار وتكنولوجيا المعلومات، ودعمنا المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، وعززنا دور القطاع الخاص".

والأسبوع الماضي، حققت الإمارات تقدما على مؤشر الابتكار العالمي لعام 2016، إذ حلت الدولة في المرتبة الأولى عربياً، و41 عالميا.

وتابع المنصوري "سجلت الإمارات نموا في الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي، إلى 3%، بينما سجلت نموا بـ 2.7% في الناتج المحلي غير النفطي.. "نتوقع نمو القطاع غير النفطي إلى 3.1% للعام الجاري".

وأشار إلى استحواذ قطاع السياحة والسفر على 12% من الناتج المحلي الإجمالي، وأكثر من 10% من قوة العمل و7% من إجمالي الاستثمارات، و5.5% نسبة نمو الزوار الدوليين.

في المقابل، صعدت تدفقات الاستثمارات الأجنبية الوافدة إلى الإمارات، بنسبة 2.3% على أساس سنوي، إلى 9 مليارات درهم، وفق البيان.

وحتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري، شهدت الإمارات تأسيس 400 ألف شركة صغيرة ومتوسطة، بينما نما عدد المصانع خلال نفس الفترة بنسبة 3% إلى 6431 مصنع.

والإمارات عضو في منظمة الدول المصدرة للبترول أوبك، وأنتجت في أكتوبر تشرين أول الماضي (أحدث بيانات) 2.95 مليون برميل يوميا.

نقلا عن وزارة الاقتصاد الإماراتية


تعليقات