رياضة

قطار يونايتد يدهس ليستر بثنائية

السبت 2017.8.26 10:58 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 415قراءة
  • 0 تعليق
قطار يونايتد يدهس ليستر بثنائية

مانشستر يونايتد

واصل مانشستر يونايتد مسلسل انتصاراته في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعدما حقق فوزا بشق الأنفس على حساب ضيفه ليستر سيتي بهدفين دون رد خلال اللقاء الذي احتضنه ملعب "أولد ترافورد" مساء السبت ضمن مواجهات الجولة الثالثة من المسابقة. 

مورينيو يؤكد إغلاق موسم انتقالات يونايتد

ويدين "الشياطين الحمر" بالفضل في هذا الانتصار للثنائي البديل، ماركوس راشفورد والبلجيكي مروان فيلايني بعدما سجلا الهدفين في الدقيقتين 70 و82 على الترتيب.

وبهذا يواصل رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو انتصاراتهم للمباراة الثالثة على التوالي ليحصدوا العلامة الكاملة بتسع نقاط وينفردوا بالصدارة، بفارق نقطتين أمام كل من هدرسفيلد تاون ومانشستر سيتي على الترتيب.

في المقابل، سقط "الثعالب" في فخ الخسارة الثانية منذ بداية الموسم ليتجمد رصيدهم عند 3 نقاط ويحتلوا المركز الـ11 مؤقتا.

كان الشوط الأول من طرف واحد وشهد سيطرة مطلقة من جانب أصحاب الأرض الذين كان بإمكانهم اصطياد "الثعالب" في أكثر من مناسبة خلال هذا الشوط.

وكادت كتيبة مورينيو أن تتقدم في الدقيقة 18 عبر الإسباني خوان ماتا إلا أن الحكم ألغى الهدف بداعي وجود الدولي الإسباني في موقف تسلل.

وفي الدقيقة التالية، مرر الفرنسي أنطوني مارسيال كرة عرضية رائعة لمواطنه بول بوجبا داخل المنطقة ليسدد الأخير الكرة من الوضع راقدا ولكنها حادت عن القائم الأيمن لمرمى الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل.

مرت الدقائق المتبقية من عمر الشوط دون جديد، ليطلق الحكم صافرة النهاية بشباك نظيفة لكلا الفريقين.

بدأ الشوط الثاني بنفس السيناريو وواصل الحظ العثر الوقوف أمام لاعبي اليونايتد بعدما تصدى شمايكل لركلة جزاء من أقدام البلجيكي روميلو لوكاكو في الدقيقة 53.

إلا أن الانفراجة جاءت في الدقيقة 70 بأقدام البديل الشاب ماركوس راشفورد، بعد نزوله بثلاث دقائق بعدما تابع رأسية بوجبا من داخل المنطقة ليحولها بقدمه داخل الشباك.

واصلت تغييرات مورينيو صنع الفارق بعد أن أضاف البلجيكي مروان فيلايني الهدف الثاني لليونايتد في الدقيقة 82 بعد نزوله بـ 8 دقائق، حيث حول عرضية البديل الآخر جيسي لينجارد من داخل المنطقة بقدمه داخل الشباك، في الوقت الذي أظهرت فيه الإعادة إمكانية تواجد اللاعب البلجيكي في موقف تسلل.

وكاد الضيوف أن يسجلوا هدفا شرفيا في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع إلا أن الحارس الإسباني ديفيد دي خيا تصدى بطريقة إعجازية لتسديدة أندي كينج وهو على بعد أمتار من المرمى، ليطلق الحكم بعد ذلك صافرة النهاية معلنا عن الانتصار الثالث على التوالي للمانيو.



تعليقات