سياسة

ماتيس: بيونج يانج ستفشل في إثارة الخلاف بين واشنطن وسول

الإثنين 2018.2.12 03:41 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 338قراءة
  • 0 تعليق
وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس

وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس

 قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، الأحد، إن سياسة المغازلة التي تعتمدها كوريا الشمالية في دورة الألعاب الأولمبية ستفشل في إثارة خلاف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، مضيفا أن هناك مَن يبحث عن إيجاد خلاف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.. لكن ليس ثمة خلاف.   

 وتابع وزير الدفاع الأمريكي، الذي كان يتحدث على متن طائرة تقلّه إلى روما في جولة أوروبية تشمل أيضا بروكسل وميونيخ: "من المبكر القول ما إذا كان استغلال الأولمبياد لتخفيف التوتر سيُثمر بعد انتهاء الألعاب.. لا يمكن قول ذلك الآن". 

 وصرح ماتيس بأنّ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-اون نظّم الخميس، عشية افتتاح أولمبياد بيونج تشانج عرضا عسكريا، سلط الضوء على صواريخه الباليستية، واعتبر أن كيم جونج-اون اختار بذلك "تاريخا غريبا جدا".


  وكان نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، قال، السبت، إنه من الضروري الاستمرار في عزل كوريا الشمالية اقتصاديا ودبلوماسيا.. وفي حديثه إلى الصحفيين في طريق عودته إلى الولايات المتحدة بعد حضوره افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونج تشانج بكوريا الجنوبية، أضاف بنس أن واشنطن وسول ما زالتا متّحدتَين في معارضتهما للبرنامج النووي لكوريا الشمالية.

 وتابع بنس، أنه أكّد مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن، خلال لقاء جمعهما، أن واشنطن وسول ستواصلان "الوقوف بثبات" وستُنسّقان جهودهما في مواجهة برنامجَي كوريا الشمالية الباليستي والنووي.


تعليقات