منوعات

أصغر نائبة في الكونجرس ترد على منتقديها بفيديو راقص

السبت 2019.1.5 10:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1432قراءة
  • 0 تعليق

"ألكسندريا أوكاسيو كورتيز" ترقص خلال مقطع فيديو يعود لعام 2010

جذبت ألكسندريا أوكاسيو كورتيز، النائبة في الكونجرس الأمريكي عن ولاية نيويورك، الأنظار إليها مجددا، ليس لأنها أصغر نائبة (29 عاما)، ولكن بسبب مقطع فيديو تم تداوله على موقع "تويتر" ظهرت فيه وهي ترقص فوق سطح إحدى البنايات، عندما كانت طالبة في جامعة "بوسطن" الأمريكية.  

وحقق الفيديو، الذي تبلغ مدته 30 ثانية، نسب مشاهدة عالية بعدما نشره حساب مجهول على موقع "تويتر "مع تعليق:"إليكم فتاتكم التي تعتبر نفسها على دراية بكل شيء، إنها تتصرف بغباء"، زاعما أن الفيديو تم تصويره في مدرسة ثانوية.

وذكرت صحيفة "جارديان" البريطانية أن رد الفعل على الفيديو جاء عكس توقعات ناشره، حيث أشاد أغلب رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعفوية "كورتيز" وبرقصاتها الطريفة.

وأوضحت الصحيفة أن الفيديو يعود لعام 2010 عندما كانت "كورتيز" طالبة، وهي تعيد تمثيل مشهد راقص في فيلم "نادي الإفطار" الذي ذاع صيته خلال الثمانينيات، حيث يكتشف 5 تلاميذ مختلفين تماما قواسم مشتركة بينهم عندما يتم احتجازهم معا.

وفي ردها على منتقديها، نشرت "كورتيز" فيديو جديدا لها وهي ترقص أثناء دخولها مكتبها في "الكونجرس" الأمريكي.


وأعربت عن سعادتها لأن مهارتها في الرقص أصبحت معروفة، وأوضحت لصحيفة "هيل" الأمريكية: "ليس من الطبيعي أن يحظى المسؤولون المنتخبون بسمعة جيدة في الرقص، ويسعدني أن أكون واحدة منهم".

تعليقات