سياسة

مليشيا الحوثي تستغل الهدنة لشن حملة اعتقالات في الحديدة

الجمعة 2018.11.16 01:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 807قراءة
  • 0 تعليق
مليشيات الحوثي تواصل حملة الاعتقالات وانتهاك القانون الإنساني

مليشيات الحوثي تواصل حملة الاعتقالات وانتهاك القانون الإنساني

صعدت مليشيا الحوثي الإرهابية من ملاحقة واعتقال المئات من المدنيين داخل أحياء مدينة الحديدة، غرب اليمن، عقب استغلالها الواضح للهدنة في تنفيذ حملة اختطافات واسعة النطاق بحق المناهضين لها، كما أحرقت مقرات حكومية تحتوي على مواد كهربائية تقدر قيمتها بمليارات الريالات.

وقالت مصادر حقوقية لـ"العين الإخبارية"، إن المليشيا الحوثية شنت حملة اختطافات واعتقالات غير مسبوقة في مدينة الحديدة منذ سيطرتها على المحافظة أواخر عام 2014. 

وأضافت المصادر أن عمليات الاختطاف طالت شبابا وشيوخا ومراهقين وطلاب جامعات وعددا من عمداء الأحياء السكنية، إلى جانب شن مداهمات لأحياء ومنازل بتهمة التعاون مع القوات اليمنية المشتركة التي أوقفت عملياتها مؤقتا منذ الثلاثاء، استجابة لدعوات دولية لإعطاء المنظمات فرصة لإجلاء كوادرها والتعرف على تلبية المليشيا نحو السلام. 

اعتقالات وتحركات

وأكدت المصادر أن مليشيا الحوثي كثفت من احتلال المنازل وتفخيخ المباني والأحواش في حي "7 يوليو" وأحياء شارع التسعين شمال شرقي المدينة، كما زرعت مئات العبوات الناسفة داخل منازل المدنيين في حي الربصة الواقع في الجهة الشمالية لمطار الحديدة الاستراتيجي جنوب المدينة. 


وأشارت المصادر إلى أن المليشيا داهمت العشرات من المنازل في أحياء "شمسان" و"زايد" و"الشهداء" و"الدهمية" و"غليل"، وعملت بعد اعتقال الشباب على إخراج الأسر وتحويل المنازل إلى ثكنات عسكرية.

حملة الاعتقالات الحوثية جاءت في وقت واصلت فيه المليشيا الإرهابية تحركاتها العسكرية وقطع شبكة الإنترنت كاملة عن سكان المدينة على مرأى ومسمع من المجتمع الدولي.

وأوضح سكان محليون أن المليشيا دفعت بقوات جديدة إلى وسط الأحياء، دخلت عبر المنفذ الشمالي، بالتزامن مع التزام مقاتلات التحالف العربي بخفض وتيرة الهجمات الجوية على مجاميع ودوريات ومقرات المليشيا.

وتحدث سكان لـ"العين الإخبارية" عن أن المليشيا ضاعفت تحصيناتها داخل مطاحن الصوامع والغلال وميناء الحديدة، وصولا إلى حدائق أرض الأحلام الواقعة في مدخل ساحل "الكثيب". 

تدمير المؤسسات

في السياق ذاته، أقدمت مليشيا الحوثي الإرهابية على إحراق مستودعات مؤسسة الكهرباء الحكومية، ما تسبب بإتلاف مواد خاصة بالشبكة الكهربائية تكلفت ملايين الريالات.

وقال بيان للمقاومة المشتركة، إن مليشيا الحوثي أحرقت مستودعات الكهرباء الواقعة غرب دوار المطاحن بالأحياء الشرقية داخل مدينة الحديدة قبيل فرارها، بعد تمشيط قناصتها من شارع الخمسين والأحياء المجاورة للمطاحن من قبل القوات المشتركة.

وذكر البيان أن المليشيا قصفت بالقذائف الأحياء السكنية في شارع الخمسين ومحيط دواري "المطاحن" و"يمن موبايل"، ما خلفت أضراراً كبيرة في الممتلكات العامة والخاصة، بينما دفعت القوات اليمنية المشتركة بتعزيزات تابعة للشرطة العسكرية بهدف تأمين الممتلكات التي تم تطهيرها في العمليات الأخيرة. 

وخلافا لدعوات الحوثيين للموافقة على خطوات السلام، تشن مليشياتها هجمات ليلية كبيرة على امتداد الخط الساحلي لمحاصرة القوات المشتركة، في خروقات تكشف استثمار المليشيا دعوات السلام في بناء التحصينات وحشد المقاتلين لا أقل ولا أكثر. 

تعليقات