صحة

للرجال فقط.. اليوجا يومياً تزيد القدرة على الإنجاب

الإثنين 2018.6.11 04:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 440قراءة
  • 0 تعليق
اليوجا تحسن الحيوانات المنوية

اليوجا تحسن الحيوانات المنوية

أكدت دراسة هندية أن ممارسة اليوجا يوميا تحسن نوعية الحيوانات المنوية بشكل كبير، وذكرت صحيفة إنديان إكسبريس، نقلا عن الدراسة التي أجراها معهد الهند للعلوم الطبية، أن السبب الرئيسي لضرر الحيوانات المنوية هو تلف الحمض النووي، لكن الانتظام على اليوجا يدخل تعديلات بدنية ونفسية على الجسم من شأنها إصلاح الحمض النووي.

وأوضحت الدراسة أن ضرر الحمض النووي للمريض هو السبب الكامن وراء العقم مجهول السبب، والإجهاض التلقائي المتكرر المجهول، والتشوهات الخلقية. ويؤدي تلف الحمض النووي للحيوانات المنوية إلى تشوهها وتكرار الطفرات بشكل يفوق الحد الطبيعي، مما يؤدي إلى زيادة احتمال تعرض الأبناء للخطر وبالتالي يؤثر سلبا على مسار الصحة في النسل.

ومن بين جميع الخلايا في الجسم، فإن الخلية الجرثومية للذكور هي الأكثر عرضة للإجهاد التأكسدي. ويمكن أن ينتج الإجهاد التأكسدي عن عوامل داخلية وخارجية مختلفة مثل التلوث البيئي، والقلق والتوتر، والتعرض للمبيدات الحشرية ومبيدات الآفات، والإشعاع الكهرومغناطيسي، والعدوى، والتدخين، واستهلاك الكحول، والسمنة، والأطعمة السريعة غير الصحية.

وكل هذه العوامل يمكن تجنبها، ويمكن أن تؤدي التعديلات البسيطة في نمط حياتنا إلى تحسين جودة الحمض النووي بشكل إيجابي والتي بدورها يمكن أن تقلل من حالات العقم عند الذكور، وتبين من الدراسة أن ممارسة اليوجا بالتحديد بانتظام يقلل من الإجهاد التأكسدي ويقلل من ضرر الحمض النووي. 

وأجرى العلماء هذه الدراسة على ٢٠٠ رجل يمارسون اليوجا لمدة ٦ أشهر، ولاحظوا انخفاضا ملحوظا في الإجهاد التأكسدي المنوي في غضون ٢١ يوما فقط والتحسن في جودة الحمض النووي خلال ٦ أشهر.

تعليقات