مجتمع

"العين" تكشف عن مميزات وعيوب حمية "رجل الكهف"

الأحد 2016.4.17 05:14 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 472قراءة
  • 0 تعليق
 حمية

حمية "رجل الكهف"

يبذل الكثيرون مجهودًا كبيرًا من أجل إنقاص أوزانهم عبر اتباع طرق مختلفة وكثيرة من الحميات الغذائية بغرض تقليل السعرات الحرارية التي يحصل عليها الجسم يوميًّا ومن ثم فقدان الوزن.
ومن بين الحميات الغذائية القديمة والجديدة في آن واحد هي "حمية العصر الحجري" أو "رجل الكهف" كما يطلق عليها.
ويعتمد هذا النوع على العودة آلاف السنين إلى حياة الإنسان البدائي التي كانت تقوم على تناول كل ما تجود به الطبيعة بدون الدهون المشبعة التي تحفل بها وجبات اليوم.
ويسمح في حمية العصر الحجري بتناول اللحوم خالية الدهون والدواجن والأسماك الطازجة، وكذلك تناول الفواكه والخضروات الطازجة والبيض، ويحظر نهائيًّا استخدام الملح في الطعام والحبوب التي تحتوي على نسب كبيرة من الكربوهيدرات، كما يحظر تناول الألبان بمنتجاتها المختلفة والأغذية المحفوظة أيضًا والبقوليات بأنواعها وكذلك المعجنات مثل المعكرونة.
وبحسب تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية"، فإن الأشخاص الذين يتناولون اللحوم الحمراء منزوعة الدهون والخضروات والفواكه، وفي المقابل يبتعدون عن تناول البقوليات ومنتجات الألبان والمعكرونة، يفقد جسمهم كميات أكبر من الدهون.
وأجريت الدراسة، التي أشرف عليها باحثون من جامعة كامبريدج البريطانية، على 70 سيدة ممن يعانين من زيادة الوزن، حيث توصلت إلى أن اتباع حمية "رجل الكهف" ساهم في تخليصهن من مقدار كبير من الدهون الزائدة بمقدار الضعف عقب مرور 6 أشهر فقط من اتباعها.
ومن جانبه، أشار رأفت الدالي استشاري أمراض التغذية والسمنة في حديثه لـ"بوابة العين الإخبارية" إلى بعض مميزات وعيوب هذا النظام الغذائي.
مميزات "رجل الكهف":
1- تشجع حمية العصر الحجري على تجنب الأغذية المصنعة، وهو ما يعد خيارًا هامًا لصحة الجسد بوجه عام إلى جانب تأثير ذلك على نقص الوزن.
2- تتغاضى حمية العصر الحجري عن نظام فقدان الوزن طبقًا للسعرات الحرارية.
3- يرتكز نظام حمية العصر الحجري على الامتناع عن تناول الملح وهو ما يعد أمرًا هامًا بالنسبة لمرضى القلب وضغط الدم.
4- تساعد هذه الحمية على الحصول على أكبر قدر من الألياف الموجودة بالخضراوات والفاكهة ذات الفائدة العالية لصحة الجسم.
5- التخلص من اضطرابات الهضم التي يسببها تناول البقول والدهون المشبعة.
عيوب "رجل الكهف":
1- تعتمد الحمية في الأساس على استبعاد منتجات الألبان بشكل كامل، وهو ما يؤدي إلى فقدان الجسم لعنصر الكالسيوم الذي يحتاجه بشكل يومي.
2- تناول كميات كبيرة من اللحوم يؤدي إلى حدوث مشكلات صحية جسيمة لمرضى القلب والنقرس، لذا فهذا النظام يوصف بأنه نظام غير متوازن صحيًا يقوم على أساس عناصر غذائية هامة على حساب الإفراط في تناول عناصر أخرى.
3- تستثنى الحوامل والمرضعات بشكل أساسي من اتباع هذه الحمية؛ لأنها لا تناسب احتياجاتهم اليومية من الغذاء.

 

تعليقات