اقتصاد

استراتيجية أدنوك 2030.. تنمية مستدامة للأجيال القادمة

الإثنين 2018.11.5 12:05 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 343قراءة
  • 0 تعليق
استراتيجية أدنوك 2030.. تنمية مستدامة للأجيال القادمة

استراتيجية أدنوك 2030.. تنمية مستدامة للأجيال القادمة

منذ 45 عاما، حتى اليوم، تواصل شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" وظيفتها في قيادة صناعة النفط والغاز في دولة الإمارات العربية المتحدة، معلنة عن رزمة برامج مؤخرا لتعزيز استراتيجيتها 2030.

وتهدف أدنوك ضمن استراتيجية 2030 إلى تحقيق أقصى قيمة من كل برميل نفط، وتغيير أنماط الاستغلال الأمثل لبرميل النفط خلال الفترة المقبلة.

ووضعت أدنوك، ثلاث أولويات في استراتيجيتها، للوصول إلى تكامل في الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتوزيع محليا ودوليا.

وتتألف الأولويات الثلاث، من: تعزيز الربحية في مجال الاستكشاف والتطوير والإنتاج، وزيادة القيمة في مجال التكرير والبتروكيماويات، والمحافظة على إمدادات اقتصادية ومستدامة من الغاز.

بينما وضعت الشركة 4 ركائز لاستراتيجيتها، تتألف من رأس المال البشري وتنميته وتطويره، والارتقاء بالأداء، وتعزيز الربحية، إضافة إلى رفع الكفاءة.

وتسعى أدنوك بحسب معلومات الاستراتيجية المنشورة على موقعها، لإيجاد طرق جديدة لتحقيق المزيد من التطور، "لتكون قادرة على التعامل مع مشهد الطاقة في الوضع الراهن وفي المستقبل".

ونجحت الشركة خلال مسيرة عملها، في جذب استثمارات قيمتها 19 مليار درهم (5.17 مليار دولار)، من رسوم مشاركة شركات أجنبية في اتفاقيات حقوق الامتياز في الحقول البرية.

وفي قطاع التكرير والمصافي، تقول الشركة على موقعها عبر الإنترنت، إنها تهدف إلى زيادة إنتاجها من الجازولين إلى 10.2 مليون طن سنويا بحلول عام 2022.

كذلك، تهدف إلى رفع إنتاجها الجازولين والمواد العطرية (من 4.5 مليون طن في عام 2016) إلى 11.4 مليون طن بحلول عام 2025.

وتتوج الشركة، أعمالها المختلفة بين الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتوزيع، بالوصول إلى هدف رئيس يتمثل في زيادة مساهمتها في الإيفاء بالطلب المحلي لدولة الإمارات من الطاقة بمختلف أشكالها.

تعليقات