رياضة

مباريات رمضانية.. ليلة حزينة لمصر والجزائر في أمم إفريقيا 96

الخميس 2017.6.1 07:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 642قراءة
  • 0 تعليق
أعلام الجزائر

أعلام الجزائر

تلقي بوابة "العين" نظرة على مباراة عالمية أقيمت في نفس اليوم من الشهر الكريم، وذلك من خلال استعراض تفاصيلها والظروف التي أقيمت فيها.

فيديو: مباريات رمضانية.. هاتريك باولو روسي يقتل أحلام البرازيل

نلقي الضوء "الخميس" السادس من شهر رمضان على مباراتين أقيمتا في نفس اليوم من الشهر الكريم عام 1416 هجريا، والموافق 27 يناير 1996، في دور الثمانية لبطولة كأس أمم إفريقيا التي استضافتها جنوب إفريقيا.

والتقت مصر مع منتخب زامبيا والجزائر مع منتخب جنوب إفريقيا وخرج المنتخبان العربيان في نفس الليلة بخسارتين 3-1 للفراعنة و2-1 للخضر.

جنوب إفريقيا والجزائر

تصدر منتخب جنوب إفريقيا منتخبات المجموعة الأولى بفارق الأهداف عن المنتخب المصري الذي فاز عليه في لقاء الجولة الثالثة، أما الجزائر فحلت ثانية خلف زامبيا بفارق الأهداف أيضاً ولكل منتخب 7 نقاط من انتصارين وتعادل.

وسيطر التعادل السلبي على قمة البافانا بافانا والخضر لمدة 72 دقيقة حتى افتتح مارك فيش - المنضم في صيف نفس العام للاتسيو الإيطالي - أهداف اللقاء بدخوله من وسط مدافعي الجزائر وتصويب الكرة في الزاوية البعيدة.

ولم يحتج المنتخب الجزائري إلا 8 دقائق ليعادل النتيجة عن طريق رأسية طارق العزيزي، لكن أحلام الخضر قتلت بعد دقيقة واحدة بهدف بتصويبة من خارج منطقة الجزاء لجون موسو.

مصر وزامبيا

بعد خروج المنتخب الجزائري في الفترة الصباحية التقت مصر مع زامبيا في المساء وتقدم الفراعنة بتصويبة صاروخية للاعب سمير كمونة قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين.

ولكن كتيبة الهولندي رود كرول قدمت أحد أسوأ أشواطها في الشوط الثاني للمباراة وتلقت مصر 3 أهداف في 18 دقيقة فقط عن طريق: إيلجاه ليتانا وفينسنت موتالي ودينيس لوتا.

ورغم الليلة الحزينة للمنتخبات العربية في السادس من رمضان قبل 21 عاماً، إلا أن تونس نجحت في اليوم التالي في الفوز على الجابون والتأهل لنصف النهائي ثم تجاوز زامبيا في دور الأربعة ومواجهة جنوب إفريقيا في المباراة النهائية ولكن أصحاب الأرض توجوا بالبطولة في النهاية بثنائية نظيفة.


تعليقات