مجتمع

الجزائر.. غاز المنازل يقتل 219 شخصا منذ بداية الشتاء

السبت 2018.2.17 09:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 572قراءة
  • 0 تعليق
حالة اختناق جزائري بالغاز

حالة اختناق جزائري بالغاز

ذكرت حصيلة مشتركة لشركة توزيع الكهرباء والغاز بولاية ميلة (شرق الجزائر) ومصالح الوقاية المدنية الجزائرية، أن غاز المنازل تسبب في مقتل 219 جزائريا، مع إنقاذ 502 شخص، من بينهم 247 تعرضوا لحالات تسمم. 

وكشفت المديرية العامة للوقاية المدنية الجزائرية، أن البلاغات التي سجلتها مصالحها في 2017 ارتفعت بنسبة 72.63 % مقارنة بسنة 2016، وارتفعت نسبة الأشخاص الذين جرى إنقاذهم في 2017 بنسبة 14.89 %.

من ضحايا الغاز في الجزائر

واعترفت المديرية بارتفاع نسبة الضحايا في 2017 مقارنة بـ 2016، بنسبة 52.14 %، حيث ارتفع العدد من 117 سنة 2016، إلى 134 ضحية العام الماضي، وجاءت العاصمة الجزائرية في المرتبة الأولى بـ 17 وفاة.

وفاة أربعة أشخاص من عائلة واحدة في مدينة سيدي بلعباس غرب الجزائر

وعن أنواع الغازات التي تتسبب في حالات الاختناق والتسمم، ذكرت المديرية العامة للوقاية المدنية الجزائرية، أن أغلبها من غاز أحادي الكربون، غاز البوتان، غاز المدينة، كما ساهم عامل غياب التهوية في المنازل إلى ارتفاع الوفيات والمختنقين، في فصل ترتفع فيه نسبة استهلاك الغاز، خاصة مع الظروف المناخية الأخيرة التي شهدتها عديد المناطق الجزائرية، من التساقط الكثيف للثلوج والانخفاض الكبير في درجات الحرارة.

وأطلق جزائريون "الموت الصامت" على ظاهرة ارتفاع عدد المتوفين بسبب غاز المنازل، وتؤكد مصالح الحماية المدنية الجزائرية أن للموت الصامت عدة أسباب، من أبرزها: اللامبالاة، وغياب ثقافة توعية المواطن في مثل هذه الحالات، وأجهزة التدفئة غير الأصلية التي غزت الأسواق الجزائرية، واعتماد كثير من الجزائريين على أشخاص لا علاقة لهم بمجال الصيانة والتركيب عند تركيب المدافئ المنزلية.

وفاة شخص اختناقا بالغاز في العاصمة الجزائرية

من المدافئ التي تقتل الجزائريين

تعليقات