صحة

6 فوائد لتناول البطيخ الأصفر.. منها إنقاص الوزن

الأحد 2019.1.27 11:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 120قراءة
  • 0 تعليق
6 فوائد لتناول البطيخ الأصفر

6 فوائد لتناول البطيخ الأصفر

البطيخ الأصفر فاكهة لا يعرفها الكثيرون، ويعده البعض مجرد صورة أدخل عليها تغييرات في اللون، وتم تحويل اللون الأحمر المعروف به إلى اللون الأصفر. 

ويقول المؤرخون إنه تم زرع البطيخ الأصفر لأول مرة في منتصف صحراء كالاهاري في القارة الأفريقية، وكان يستخدم كمصدر للمياه يروي عطش التجار عند الترحال.

وغالبا لا يحتوي البطيخ الأصفر على بذور سوداء، ولا يختلف طعمه عن طعم البطيخ الأحمر كثيراً. 

ويعتبر البطيخ بشكل عام من الفواكه التي تساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، وتعالج العديد من مشاكله.


ولا يحتوي البطيخ الأصفر على مادة الليكوبين المضادة للأكسدة، والتي تعطي البطيخ الأحمر لونه، وبالتالي فهو لا يعتبر مضادا للأكسدة مثل البطيخ الأحمر والفراولة والطماطم.

ويعتبر عصير البطيخ الأصفر من العصائر التي تحتوي على قيمة غذائية عالية، وتعوّض الجسم ما يفتقده من ماء خلال فصل الصيف، كما يتميز بالعديد من الفوائد الأخرى أبرزها:

1- إنقاص الوزن

يساعد البطيخ الأصفر على خسارة الوزن، حيث يحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية، كما أنه غني بالألياف الغذائية التي تمنح الشعور بالشبع، فعند تناول كوب واحد من عصير البطيخ الأصفر يمد الجسم بـ1 جرام من البروتين، و1 جرام من الألياف، و12 جراما من الكربوهيدرات، و10 جرامات من السكر، و46 من السعرات الحرارية.


2- مصدر للطاقة

يعتبر مشروب البطيخ الأصفر من المشروبات المنعشة، والتي تمد الجسم بالطاقة والحيوية، وتساعد على استرخاء الأعصاب.

3- حماية الجهاز الهضمي

يحتوي البطيخ الأصفر على نسبة عالية من الألياف الغذائية، والتي تحسن من عملية الهضم، وتحافظ على الأمعاء، وتقي من الإصابة بالإمساك.

4- صحة العينين

يحتوي البطيخ الأصفر على فيتامين "أ"، وبذلك يعزز هذا النوع من البطيخ صحة العينين، ويقي من تلف شبكية العين.

5- الحفاظ على البشرة

يعتبر البطيخ من الفواكه التي تساعد في علاج العديد من مشاكل البشرة، فهو يعالج البشرة الدهنية، ويساعد على توحيد لون البشرة والتخلص من البقع الداكنة، كما أنه يمنح البشرة الترطيب اللازم ويحارب التجاعيد والخطوط الدقيقة.

6- تعزيز صحة الحمل

يحتوي البطيخ الأصفر على حمض الفوليك الهام لصحة الجنين، ويمنع تشوه الأجنة، ويحافظ على الجهاز العصبي للجنين، ويقي من احتمال الولادة المبكرة.


تعليقات