سياسة

مقتل 24 مدنياً في قصف سوري روسي على الغوطة

الثلاثاء 2018.1.9 09:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 614قراءة
  • 0 تعليق
آثار الدمار في الغوطة الشرقية- أرشيفية

آثار الدمار في الغوطة الشرقية- أرشيفية

قُتل 24 مدنياً على الأقل، بينهم 10 أطفال، وأصيب العشرات بجروح، الثلاثاء، في قصف جوي ومدفعي لقوات النظام السوري بمشاركة الطيران الروسي استهدف مناطق عدة في الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ففي الغوطة الشرقية، أكد المرصد "مقتل ثلاثة مدنيين في قصف مدفعي على مدينة دوما، فيما قُتل ثمانية مدنيين بينهم طفل في حمورية، وثلاثة آخرون بينهم طفلان في سقبا، ومدني واحد في مدينة حرستا؛ جراء غارات شنتها طائرات حربية سورية وأخرى روسية"، وأسفر القصف عن إصابة أكثر من ثمانين مدنياً آخرين بجروح.

وصعّدت قوات النظام وحلفاؤها مجدداً منذ بداية الشهر الحالي القصف على مدن وبلدات عدة في الغوطة الشرقية المحاصرة بشكل محكم منذ عام 2013، وهو ما تسبّب بنقص خطير في المواد الغذائية والأدوية في المنطقة التي يقطنها نحو 400 ألف شخص.

تعليقات