رياضة

أزمة في الزمالك بسبب تقرير نيبوشا السري

الإثنين 2017.12.18 09:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 287قراءة
  • 0 تعليق
الزمالك يعيش أزمة كبيرة

فريق الزمالك

تسبب التقرير السري الذي أعده المونتينيجري نيبوشا يوفوفيتش، المدير الفني للزمالك المصري، بخصوص اللاعبين الذين لا يحتاجهم الفريق خلال الفترة المقبلة، في أزمة داخل أروقة النادي، بعدما قام برفعه إلى مجلس الإدارة برئاسة مرتضى منصور، طالبا رحيل هؤلاء اللاعبين حال استمراره في منصبه.

وبدأ عدد من لاعبي الفريق في تكثيف جهودهم للبحث عن عروض محلية وخليجية، بعد تأكدهم أنهم خرجوا بشكل كبير من حسابات نيبوشا خلال الفترة المقبلة، حيث علموا أن التقرير السري للمدرب تضمن  أسماءهم، وأنه طالب باستبدالهم خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة.

خاص.. نيبوشا يحمل اللاعبين مسؤولية تراجع نتائج الزمالك

وضمت قائمة نيبوشا نجوما وأسماء كبيرة، مثل خالد قمر والنيجيري معروف يوسف وأحمد رفعت، بالإضافة إلى السوري علاء الشبلي الذي لم يشارك حتى الآن مع الفريق في أي مباراة رسمية، ومحمد رمضان وصلاح عاشور .

وعلمت "بوابة العين الرياضية" أن قائمة الراحلين تم إعدادها في سرية تامة بناء على تعليمات إسماعيل يوسف عضو مجلس الإدارة والمشرف على ملف الكرة، إلا أن أحد أعضاء الجهاز الفني قام بتسريبها مؤخرا للاعبين، الأمر الذي تسبب في حدوث حالة غضب عارمة بين اللاعبين الذين ظهروا في القائمة.

وذكر نيبوشا في القائمة السرية التي تم تسريبها أسباب طلبه رحيل هؤلاء اللاعبين، حيث أكد أنه بعد توليه المسؤولية فوجئ بأن الفريق يضم لاعبين ليسوا قادرين على ارتداء قميص فريق بحجم الزمالك سواء بسبب أدائهم الفني أو البدني، بالإضافة إلى أنهم يفتقدون روح البطولة.

ووضع نيبوشا نسبا مئوية في التقارير لتقييم اللاعبين، حيث كان أقلهم السوري علاء الشبلي الذي أكد تقرير المدرب أنه دائما ما يهرب من الظهور في المباريات ويدعي الإصابة خوفا من ظهور مستواه الحقيقي، ووضع المدرب تقارير طبية تثبت ادعاء الشبلي الإصابة.

 وجاءت الصدمة في تقرير أحمد رفعت الذي كان أحد العناصر الأساسية في الفريق الأبيض قبل تولي نيبوشا المسؤولية، حيث أكد التقرير أنه لا يصلح للدفاع عن ألوان الفريق، بالإضافة إلى افتعاله أزمات عديدة بسبب استبعاده وخروجه من حسابات الجهاز الفني.

  وبالفعل بدأ رفعت في فتح قنوات اتصال مع مسؤولي إنبي ناديه السابق من أجل العودة إليه مرة أخرى على سبيل البيع النهائي، رافضا فكرة الإعارة بعد وصول علاقته بإدارة الزمالك إلى طريق مسدود.

 وجاءت المفاجأة الأكبر في الأسماء التي طالب نيبوشا بضمها، حيث وضع محمد مسعد لاعب الفريق السابق ومصر للمقاصة الحالي في المقدمة، مطالبا بضرورة التعاقد معه خاصة أن الفريق يفتقد عنصر المهاجم الهداف، بالإضافة إلى قدراته الفنية العالية.

كما ضم تقرير اللاعبين الجدد حارس مرمى، بعدما أكد نيبوشا أن أحمد الشناوي الحارس الأساسي ومحمود عبدالرحيم "جنش" الحارس الثاني خرجا عن تركيزهما خلال الفترة الماضية بسبب الأزمات النفسية بينهما، بالإضافة إلى رغبة الأول في الرحيل لخوض تجربة الاحتراف.

يذكر أن إدارة الزمالك طالبت نيبوشا بإعادة ترتيب أوراقه قبل فتح باب الانتقالات الشتوية المقبلة، خاصة بسبب حالة السقوط المدوي التي ضربت الفريق في بطولة الدوري المصري، والتي كان آخر فصولها الخسارة بهدف دون رد أمام الإسماعيلي متصدر جدول الترتيب.

تعليقات