مجتمع

محافظ مصري مسيحي يحضر صلاة الجمعة لدعم الوحدة الوطنية

السبت 2018.11.17 08:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 442قراءة
  • 0 تعليق
محافظ الدقهلية بجوار وزير الأوقاف داخل المسجد

محافظ الدقهلية بجوار وزير الأوقاف داخل المسجد

في سابقة نادرة الحدوث، شارك الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية المصرية، مسيحي الديانة، في افتتاح أحد المساجد الجديدة بالمحافظة، واستمع إلى خطبة الجمعة، رغبة منه في أن يبعث برسالة تؤكد أن الشعب المصري واحد.

وقال المحافظ، في معرض حديثه: "من مصر أردنا أن نبعث رسالة للداخل والخارج نؤكد فيها أننا شعب واحد رغم محاولات البعض لإحداث فتنة بيننا"، موضحا أنه أصر على زيارة المسجد وحضور صلاة الجمعة ليؤكد أن المسيحيين كالمسلمين يفرحون ببناء مسجد يذكر فيه اسم الله، وأنه باعتباره مسؤولا مصريا أولا ومسيحيا ثانيا يرسل رسالة حب لإخوته المسلمين بأنه كما يزور المسؤولون بعض الكنائس في المناسبات يجب أن يزور المسؤول المسيحي المساجد، خاصة عند الافتتاح.

وجلس شاروبيم داخل المسجد قبل أداء صلاة الجمعة، إلى جانب  الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، واستمع إلى تلاوة القرآن قبل الصلاة، وجزء من خطبة الجمعة التي ألقاها الوزير، ثم انتظر حتى انتهاء الصلاة، ورافق "جمعة" في افتتاح مسجد الصحابة بقرية طوخ الأقلام بمركز السنبلاوين.

وتواجه مصر محاولات مستميته من أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية وحلفائها لضرب الوحدة الوطنية وإحداث الوقيعة بين المسلمين والمسيحيين، إذ استهدفت تنظيمات الإخوان الإرهابية خلال الفترة الماضية عددا من دور العبادة سواء الكنائس أو المساجد بهدف إحداث الفتنة.

ويعد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أول رئيس يحضر صلاة قداس عيد الميلاد المجيد داخل الكاتدرائية الكبري، أكبر الكنائس المصرية، إذ فاجأ الحضور بتواجده معهم عام 2015 للمرة الأولى، وأكد أنه أراد أن يبعث برسالة حب وسلام ليؤكد وحدة المصريين وعدم نجاح محاولات الوقيعة. 

كما شارك الرئيس المصري في احتفالات عيد الميلاد المجيد التي أقيمت بالعاصمة الإدارية الجديدة شرق القاهرة مطلع العام الجاري، مشددا على حرصه على الوحدة الوطنية واتخاذ مسارها الذي لا يميز بين مواطن وآخر على أساس الدين أو اللون أو المعتقد، مؤكدا أنه يتعامل من منطلق كونه مصريا وليس من أي منطلق آخر، متمنيا دوام السلام والمحبة والإخاء بين جموع المصريين.

وقال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، إن "إصرار محافظ الدقهلية على حضور افتتاح المسجد أروع مثال للوحدة والوطنية".

واعتاد المصريون مشهد الوقوف جنبا إلى جنب أمام المساجد والكنائس، ووفر الشباب المسلمون الحماية للكنائس سابقا، خاصة مع تكرار الهجمات عليها من عناصر تنظيم الإخوان الإرهابي. 

فيما كرمت وزارة الأوقاف المصرية 30 ديسمبر/كانون الأول 2017 الشيخ طه رفعت، إمام مسجد الدسوقي المتاخم لكنيسة مارمينا في حلوان، جنوب القاهرة، بعد أن قطع خطبة الجمعة لينبه المصلين بمهاجمة عناصر إراهابية الكنيسة، ونجحوا في إنقاذ الموقف وإفشال المحاولة بمساعدة قوات الأمن. 

تعليقات