مجتمع

صور الوحدة الوطنية في مصر.. مسلمات ينظفن كنيسة ومسيحيات يكنسن مسجدا

الأربعاء 2018.11.21 10:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 309قراءة
  • 0 تعليق
إحدى طالبات المدرسة تنظف الكنيسة

إحدى طالبات المدرسة تنظف الكنيسة

في بادرة طيبة لنشر التسامح والمحبة بين المسلمين والمسيحيين في مصر، اصطحبت مديرة إحدى المدارس بمحافظة المنيا، جنوب البلاد، طالبات مسلمات ومسيحيات في رحلة إلى إحدى الكنائس وأحد المساجد؛ لتأكيد روح المواطنة ونبذ التطرف والعنف.


وضمت الرحلة التوعوية التي قادتها هبة سعد حشاش، مديرة مدرسة ملوي بمحافظة المنيا الثانوية الزخرفية بنات، عددا من الطالبات المسلمات والمسيحيات، وتوجهن أولا إلى كنيسة العذراء بمنطقة الصاغة بملوي، ونظفت الطالبات المسلمات بصحبة المديرة، الكنيسة، وبعدها توجهن إلى مسجد قباء بمدينة ملوي، ونظفت الطالبات المسيحيات المسجد.

وقالت مديرة المدرسة إن المنيا ليست محافظة طائفية، بل يعيش أبناؤها في جو من التسامح والحب، داعمين السلام بين جميع الأديان، مضيفة: "لا فرق بين مسلم ومسيحي، وكلها بيوت الله، والدين لله والوطن للجميع".

ولاقت المبادرة انتشارا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، وبين أبناء المحافظة، معتبرين أن المبادرة الوجه الحقيقي للعلاقة بين مسلمي ومسيحيي المنيا، رافضين ما يشاع بأن المحافظة منبع الفتن والإرهاب، معتبرين أنها شائعات غير صحيحة، والمبادرة بمثابة إثبات ما يحدث على أرض الواقع من تسامح بين المسلمين والمسيحيين.

تعليقات