اقتصاد

دائرة الطاقة تنهي استعداداتها للمشاركة في أسبوع أبوظبي للاستدامة 2019

الخميس 2019.1.10 06:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 107قراءة
  • 0 تعليق
أسبوع أبوظبي للاستدامة 2019

أسبوع أبوظبي للاستدامة 2019

أعلنت دائرة الطاقة، الجهة المعنية بتعزيز ريادة واستدامة قطاع الطاقة في أبوظبي، الخميس، عن استكمال جميع الاستعدادات المتعلقة بمشاركتها في أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي يقام خلال الفترة بين 14 و17 يناير/كانون الثاني 2019 في أبوظبي.

وتشمل استعدادات الدائرة وضع اللمسات الأخيرة على قائمة من المشاريع والمبادرات الرائدة التي تصب في خدمة تكامل قطاع الطاقة بمختلف موارده، حيث سيتم عرضها من خلال جناح الدائرة في القاعة "4" المنصة A200 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض "أدنيك".

وباعتبارها الشريك الرئيسي لهذا الحدث، تتطلع الدائرة من خلال هذه المشاركة إلى إطلاع مجتمع الطاقة العالمي والشركات المعنية بالاستثمار والتوزيع على مختلف المشاريع المتميزة لجميع الشركات العاملة في قطاع الطاقة في أبوظبي بطريقة مبتكرة ومتميزة.

وقد اختارت الدائرة لهذا الغرض تحديد 5 منصات بـ5 مواضيع أساسية هي الاستدامة البيئية، أمن الإمداد، الموارد الطبيعية، التكنولوجيا، الترشيد.

ومن جهته، قال المهندس عويضة مرشد المرر رئيس دائرة الطاقة إن قطاع الطاقة في إمارة أبوظبي شهد مجموعة من التغيرات البنيوية التي تعكس رؤية القيادة الرشيدة في تطوير هيكلية تنظيمية جديدة تعزز من تكامل هذا القطاع ودوره في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للدولة.

وأضاف المرر أننا نعمل اليوم على ترجمة هذه الرؤية واقعا ملموسا من خلال وضع الاستراتيجيات والسياسات المنظمة التي تعزز من مستويات الانسجام والتناغم بين مختلف الشركات العاملة في مجال الطاقة، وإطلاق العديد من المبادرات والمشاريع التي ترسم بشكل واضح الدور المنوط بكل شركة أو مؤسسة في هذه المنظومة المتكاملة التي تشمل جميع عمليات الاستخراج والإمداد والتوزيع.

وأوضح أننا نتطلع من خلال رعايتنا ومشاركتنا في أسبوع أبوظبي للاستدامة إلى تعريف مجتمع الأعمال العالمي بالدور المحوري لقطاع الطاقة في ضمان استقرار السوق العالمية وتلبية الاحتياجات المتزايدة على موارد الطاقة.

وتابع: كما يشكل هذا الحدث فرصة مهمة تتيح للشركات والمستثمرين من مختلف أنحاء العالم الاطلاع على حجم الفرص الاستثمارية الواعدة التي يوفرها قطاع الطاقة في الإمارات بموارده التقليدية والمتجددة، وتحديد آليات للتعاون مستقبلا في كيفية الاستفادة منها.

تجدر الإشارة إلى أن دائرة الطاقة ستكون راعية لعدد من المنتديات والمؤتمرات المنضوية تحت مظلة الأسبوع في دورته الثانية عشرة، مثل حفل الافتتاح الرسمي، والقمة العالمية لطاقة المستقبل بملتقياتها الخمسة.

تعليقات