سياسة

مؤشر أسبوعي للإرهاب: 95 قتيلا في 15 عملية بـ7 دول

الإثنين 2018.8.13 02:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 186قراءة
  • 0 تعليق
دار الإفتاء المصرية (صورة أرشيفية)

دار الإفتاء المصرية (صورة أرشيفية)

خارطة للعمليات الإرهابية يحددها أسبوعيا مؤشر الإرهاب الصادر عن مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية.

أرقام تصدر في تقارير أسبوعية، وتستبطن رسوما بيانية للمد الإرهابي في أهم مناطق التوتر حول العالم؟

وفي تقريره الصادر اليوم، رصد المؤشر 15 عملية إرهابية في 7 دول مختلفة، بمناطق جغرافية متباعدة، وذلك في الأسبوع الثاني من الشهر الحالي.

وحملت العمليات الإرهابية توقيع 5 جماعات إرهابية مختلفة التوجُّه، وراح ضحيتها 95 قتيلا و154 جريحا.

مقارنة بالأسبوع الأول من الشهر نفسه، شهدت خارطة العمليات الإرهابية انحسارا نسبيا، وفق المؤشر الأسبوعي المعني بتتبع العمليات الإرهابية ورصدها، وإجراء تحليل لها، واستشراف مستقبل المناطق التي تشهد عمليات إرهابية.

وفي بيان تلقت "العين الإخبارية" نسخة منه، أوضح مرصد الإفتاء أن أفغانستان جاءت في صدارة الدول الأكثر تعرضا للعمليات الإرهابية، بواقع 4 عمليات، اثنتان منها نفذتهما حركة "طالبان"، ومثلهما لـ"داعش". 

وأسفرت العمليات عن مقتل 47 شخصا وإصابة 110 آخرين.

وفي ظل التنافس الحاد بين حركة "طالبان" وتنظيم "داعش" على الاستحواذ على مساحة أكبر من الأراضي الأفغانية، تأتي أفغانستان على رأس قائمة مؤشّر الدول الأكثر تعرّضا لعمليات العنف والتطرّف، وفق المرصد.

فيما حلّت العراق في المركز الثاني على مؤشر الدول الأكثر تعرضا للعمليات الإرهابية خلال فترة الرصد، حيث شهدت 4 عمليات نفذها تنظيم "داعش"، وخلفت مقتل 15 شخصا، وإصابة نحو 5 آخرين بين مدنيين وعسكريين.

وأوضح المرصد أن العراق تشهد حالة من إعادة النشاط الإرهابي خاصة من قِبل تنظيم "داعش"، بعد النجاحات التي حققتها القوات الأمنية العراقية في عام 2017.

غير أن التراجع الدراماتيكي الذي أجبر التنظيم عليه سرعان ما استثمره الأخير لترتيب صفوفه مرة أخرى، للعودة إلى الواجهة، مستغلّا الصراعات الطائفية وتدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في العراق.

وتأتي سوريا في المركز الثالث على المؤشر خلال فترة الرصد، حيث شهدت عمليتين إرهابيتين نفذهما تنظيم "داعش" الإرهابي، وراح ضحية هاتين العمليتين 18 قتيلا، فيما أصيب 15 شخصا.

وبسبب الحرب الدائرة فيها، حلّ اليمن بالمرتبة الرابعة على المؤشر، فيما حلَّت نيجيريا في المركز الخامس.

وفيما يخص الجماعات الإرهابية، بيَّن المرصد أن فترة الرصد سجلت 5 جماعات هي الأكثر نشاطا، وقد امتدت أعمالها إلى مناطق وأقاليم مختلفة، وهي "داعش"، "طالبان" (أفغانستان)، "بوكو حرام" (نيجيريا)، "الشباب" (الصومال)، و"القاعدة" في شبه الجزيرة العربية.

ويرى مرصد الإفتاء أن تلك الجماعات شكلت تهديدا أمنيا لتلك الأقاليم ومواطنيها، كما تسجل تلك الجماعات والتنظيمات خطورة ذات مستوى شديد.

وحذر المرصد من استمرار اعتماد الجماعات الإرهابية على تنويع أنماط واستراتيجيات تنفيذ العمليات في ضوء قدراتها المادية وحجم الأسلحة التي تحصل عليها، ووفقا لطبيعة وحجم الاستقرار أو الصراع داخل بلدان نشاط تلك الجماعات.

تعليقات