سياسة

التحالف الدولي: قوات سوريا الديمقراطية شريك جدير بالثقة

الأحد 2017.7.23 08:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 478قراءة
  • 0 تعليق
مقاتلون من قوات سوريا الديمقراطية- أرشيفية

مقاتلون من قوات سوريا الديمقراطية- أرشيفية

أكد المسؤول الثاني في التحالف الدولي ضد الإرهابيين الذي تقوده واشنطن، الأحد، أن مهمة التحالف لن تنتهي في سوريا بعد طرد مسلحي تنظيم داعش الإرهابي من الرقة، أبرز معاقلهم في هذا البلد. 

وصرح الجنرال روبرت جونز، للصحفيين، خلال زيارته مدينة عين عيسى في محافظة الرقة بأن "داعش لن يهزم مع تحرير الرقة".

وأضاف: "بوصفنا تحالفا دوليا، نعلم بأن عملا أكبر ينتظرنا هنا في سوريا".

وتابع جونز أن "قوات سوريا الديمقراطية أثبتت أنها شريك جدير بالثقة في التصدي لداعش وسنواصل التعاون مع قوات سوريا الديموقراطية لإلحاق هزيمة نهائية بداعش".

وقوات سوريا الديمقراطية تحالف عربي كردي تدعمه واشنطن، تمكن من طرد التنظيم الإرهابي من معاقل عدة له منذ قيامه نهاية 2015.

وتمكنت هذه القوات في 6 يونيو/ حزيران 2017 من دخول مدينة الرقة حيث يبدي الإرهابيون مقاومة شرسة.

وسئل جونز عن صعوبات الهجوم، فاكتفى بالقول إن "معركة الرقة لم تكن أكثر صعوبة من المتوقع".

وأضاف "لا نتوقع حاليا طلب تعزيزات"، مكررا حرص التحالف على "حماية المدنيين" الذين تحاصرهم المعارك.

وتفيد أرقام التحالف أن 603 مدنيين قضوا في ضربات في العراق وسوريا منذ بدأ عملياته نهاية 2014. 

لكن منظمات غير حكومية عدة تؤكد أن الحصيلة أكبر بكثير.

فقد أحصت منظمة " إير وورز" مقتل 744 مدنيا في شهر يونيو/ حزيران وحده جراء عمليات التحالف في البلدين المجاورين.


تعليقات