سياسة

متحدث عشائري عراقي: إيران تدرب ضباطا عراقيين لمهاجمة أهداف أمريكية

السبت 2018.4.7 05:49 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 300قراءة
  • 0 تعليق
خامنئي بصحبة سليماني وهمداني

خامنئي بصحبة سليماني وهمداني

كشف متحدث باسم عشائر سنية عراقية، عن تنفيذ مليشيا الحرس الثوري الإيراني برنامجا سريا يقضي بتدريب ضباط عراقيين؛ بهدف شن هجمات إرهابية ضد أهداف أمريكية بالعراق؛ وذلك لإثارة المزيد من الفوضى في البلاد.

وقال مزاحم الحويت، وهو متحدث باسم اتحاد العشائر العربية السنية في العراق، إن "الهدف من تلك التدريبات تنظيمهم لشن هجمات مسلحة ضد القوات الأمريكية في المناطق السنية لإثارة الفتنة بين العرب السنة".

الحرس الثوري الإيراني يواصل إرهابه

وأضاف في بيان أصدره وحصلت "العين الإخبارية" على نسخة منه: "نعلن نحن العشائر العربية في المناطق المتنازع عليها (شمال العاصمة العراقية بغداد) براءتنا من أولئك الضباط ممن تلقوا مؤخرا التدريبات في دورات عسكرية على يد ضباط في الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس تحت إشراف مباشر من الإرهابي قاسم سليماني".

وأوضح أن "أعدادا من الضباط السنة خضعوا في عدد من المعسكرات العراقية الواقعة في محافظة كركوك وبمنطقة سهل نينوى ومناطق أخرى لتدريبات عسكرية خاصة"، لافتا إلى أن "أعداد السنة الذين تدربهم مليشيا الحرس الثوري الإيراني في العراق يقدر بنحو 2000 مسلح؛ بهدف استخدامهم في شن هجمات إرهابية".

تعليقات