مجتمع

6 أوقات يجب فيها الابتعاد عن مستحضرات التجميل

الجمعة 2018.1.19 12:45 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 555قراءة
  • 0 تعليق
مساحيق التجميل تغلق مسام البشرة

مساحيق التجميل تغلق مسام البشرة

منذ عهد الفراعنة ومستحضرات التجميل تعد ركنا أساسيا تكتمل به جمال المرأة وأناقتها، فالملكات المصريات لطالما استخدمن تلك المستحضرات التي كانت تعد من الصبغات الطبيعية.

ومع تطور مساحيق ومستحضرات التجميل ازداد إبراز جمال المرأة وبرزت معها العديد من المخاطر على صحة بشرة النساء؛ بسبب المواد الكيميائية الموجودة فيها، ولكن ولأن مستحضرات التجميل جزء أساسي في حياة جميع النساء، ينصح الخبراء في موقع gurl.com بالابتعاد عن استخدامها في 6 أوقات؛ منعاً للتعرض لأي أعراض سيئة على الجلد والبشرة.

1- أثناء التمارين الرياضية

أثناء ممارسة التمارين الرياضية لابد من الحرص على عدم وضع مساحيق التجميل؛ لأنها تتسبب بغلق مسام الوجه ومنع الجسم من إخراج العرق بصورة طبيعية مما يتسبب بالكثير من المشاكل الجلدية مثل الطفح الجلدي وتهيج العين والتسبب بفقدان البشرة لنضارتها وصحتها.

2- النوم

مثلما يحصل العقل والجسد على الراحة أثناء النوم فالبشرة أيضاً كذلك فهي بحاجة إلى مسام مفتوحة حتى تتنفس ولا تصاب بالعدوى الجلدية وظهور البثور المزعجة وتراكم السموم تحت الجلد بسبب انسداد المسام.

3- السباحة

سواء في المياه العذبة أو المالحة فإن تفاعل مساحيق التجميل مع المياه والشمس سوف يؤدي إلى تفاعل المواد الكيميائية الموجودة فيها مما يتسبب بإحداث حروق وتشوهات في البشرة والوجه، وحتى إن كانت تلك المستحضرات مضادة للمياه فإن خطورة تفاعل موادها مع عناصر الطبيعية أمر وارد الحدوث جداً .

4- مع البثور

ترتكب معظم النساء خطأ كبيرا بوضع مساحيق التجميل على الحبوب أو البثور بهدف إخفائها لطلة أجمل، ولكن طبياً هذا الأمر كارثة طبية لأنه وإن كان يؤدي إلى إخفاء البثور ظاهرياً إلا أن مساحيق التجميل ستزيد من حجم وزيادة انتشار البثور على الوجه وزيادة المدة اللازمة لوجودها واحتمالية ترك تلك البثور لعلامات دائمة على البشرة.

5- السهر

السهر بشكل عام ليس مؤذياً على أجهزة الجسم الحيوية والقدرات الذهنية فحسب بل هو فتاك وضار بالبشرة أيضاً؛ لأنها تحتاج إلى الراحة وخاصةً أثناء الليل وذلك لمنع تكون البثور أو الالتهابات؛ لذلك إزالة أي مستحضرات للتجميل من الوجه عند السهر لفترات طويلة أثناء الليل أمر لابد منه.

6- داخل المنزل

وضع مساحيق التجميل داخل المنزل يحرم البشرة من الحصول على أطول فترة ممكنة من الراحة دون غلق مسامها ويرهقها ويقلل من نضارتها وحيوتها، ويزيد من قابليتها للوقوع ضحية لعلامات الشيخوخة المبكرة والترهل؛ لذلك يجب أن تكون فترة البقاء داخل المنزل هي فترة الراحة التامة لحفاظ المرأة على بشرتها خالية من أي مساحيق للتجميل.

تعليقات