اقتصاد

تحسن ملحوظ لسعر الريال اليمني بعد عودة الحكومة لعدن

الأحد 2018.11.4 07:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 280قراءة
  • 0 تعليق
عملة فئة 200 ريال أصدرها البنك المركزي اليمني حديثا

عملة فئة 200 ريال أصدرها البنك المركزي اليمني حديثا

شهد الريال اليمني، الأحد، تحسنا ملحوظا، أمام العملات الأجنبية، وذلك بعد أيام من عودة الحكومة برئاسة رئيس الوزراء الجديد الدكتور معين عبدالملك، لممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن. 

وأفادت مصادر مصرفية لـ"العين الإخبارية"، أن الريال اليمني شهد تعافيا كبيرا أمام العملات الأجنبية، للمرة الأولى، منذ أشهر.

وأضافت المصادر أن "الدولار الواحد في عدن وصنعاء، أصبح يوازي قرابة 600 ريال يمني فقط، بعد أن كان خلال الأيام الماضية يساوي 750 ريالا يمنيا".

ووصل سعر صرف الريال السعودي إلى ما دون 150 ريالا يمنيا، بعد أن كان خلال الأيام القليلة الماضية، يبلغ سعره أكثر من 195 ريالا يمنيا، حسب المصادر".

وتوقعت المصادر أن" يستمر الريال اليمني في التحسن خلال الساعات والأيام المقبلة، بفعل الإجراءات الحكومية التي اتخذت مؤخرا، من أجل الحد من تدهور العملة الوطنية".

وأفادت مصادر حكومية لـ" العين الإخبارية"، أن مجلس الوزراء، عقد مؤخرا عدة اجتماعات، بهدف وضع الحلول الناجحة لوقف تدهور العملة الوطنية".

والثلاثاء الماضي، وصلت الحكومة اليمنية إلى عدن برئاسة رئيس الوزراء الجديد، قادمة من السعودية، من أجل بدء مهامها من العاصمة المؤقتة.

وكان عبد الملك قد أوضح في أكثر من تصريح صحفي أن "حكومته ستركز بشكل أساسي على الملف الاقتصادي، والعمل على تحسن العملة الوطنية".


تعليقات