صحة

السمنة لدى المراهقين تزيد مخاطر الإصابة بسرطان البنكرياس

الخميس 2018.11.15 02:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 136قراءة
  • 0 تعليق
السمنة لدى المراهقين تزيد مخاطر الإصابة بسرطان البنكرياس

السمنة لدى المراهقين تزيد مخاطر الإصابة بسرطان البنكرياس

أكد مجموعة علماء من أيرلندا والولايات المتحدة الأمريكية أن السمنة في مرحلة المراهقة تزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس 4 أضعاف في المستقبل.

وحلل العلماء المعلومات الطبية المثبتة في سجلات تاريخ مرض زهاء 1.8 مليون مريض أعمارهم من 16-19 سنة، مع الأخذ بالاعتبار نتائج الفحوص الطبية خلال أعوام 1967-2002، وقارنوها بحالات الإصابة بسرطان البنكرياس حتى نهاية عام 2012، بحسب مجلة "كانسر".

واتضح للباحثين أن السمنة في مرحلة المراهقة تزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس بـ3.76 مرة عند الذكور و4.07 مرة عند الإناث، كما أن الرجال الذين يقترب مؤشر كتلة الجسم لديهم من الحد الأعلى المعتمد، يزداد خطر إصابتهم بهذا السرطان بنسبة 49%.

وتقول ليديا لينش، من كلية ترينيتي في دبلن بأيرلندا: "اكتشفنا سلسلة جينات إذا تم تعديلها يمكن القضاء على عيوب المناعة التي تنشأ من تطور السمنة، كل هذا يشير إلى أنه بإعادة برمجة الخلايا (القاتلة) يمكن استعادة خصائصها المضادة للسرطان وإنقاذ حياة البدناء الذين يعانون من الأورام".

وتأكد العلماء خلال السنوات الأخيرة، أن السمنة عامل من عوامل زيادة خطر الإصابة بالسرطان، فمثلا في الولايات المتحدة اتضح أن زيادة وزن النساء تسرع في شيخوخة الدماغ وتغير عمله.


تعليقات