سياسة

شد الرحال للقدس.. أبرز مشروعات قرارات "الوزاري العربي"

الأربعاء 2018.3.7 01:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 267قراءة
  • 0 تعليق
اختلاف واسع حول زيارة القدس منذ سنوات

اختلاف واسع حول زيارة القدس منذ سنوات

يوجه وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم، الأربعاء، بالقاهرة دعوة لزيارة القدس والأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية بها، لحمايتها من الاعتداءات الإسرائيلية، وهو الأمر موضع الخلاف بين العديد من المؤسسات منذ سنوات.

وحصلت "العين الإخبارية" على مشاريع القرارات التي سيناقشها وزراء الخارجية العرب في أعمال دورتهم 149 برئاسة السعودية. 

وتتعلق تلك القرارات بمكافحة الإرهاب، والدعوة لزيارة القدس، ودعم ورفض الاعتداءات الإيرانية على جزر الإمارات والتركية على العراق، ودعم السودان واليمن وليبيا والصومال والعراق وجزر القمر أمام التحديات التي تواجههم. 

فلسطين  

يدعو الوزراء إلى زيارة القدس والمقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية، وخاصة المسجد الأقصى، لكسر الحصار المفروض عليه، وحمايته من مخططات الجماعات اليهودية. 

وكانت عدة مؤسسات دينية، من بينها الأزهر الشريف والكنيسة المصرية، قد أعلنت منذ سنوات رفضها زيارة القدس؛ خوفا من أن يُعَد ذلك اعترافا بإسرائيل، خاصة أن الزيارة تلزمها تأشيرة إسرائيلية.

ويختلف المسلمون أو المسيحيون داخل فلسطين وخارجها حول هذا الأمر، وشهد مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، يناير/كانون الثاني الماضي، دعوات تطالب بزيارة القدس وأخرى ترفضها وثالثة تطالب بالتأني. 

مكافحة الإرهاب

يدعو الوزراء إلى الامتناع عن تقديم أي شكل من أشكال الدعم الصريح والضمني للكيانات والشخصيات الإرهابي، ورفض عمليات الابتزاز من تهديد وقتل للرهائن وطلب للفدية، وتجريم السفر لأغراض إرهابية.

ويشيد الوزراء بجهود مصر في اعتماد قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة حول تأثير الإرهاب الموجه ضد المواقع الدينية على ثقافة السلام، وذلك إثر الهجوم الذي استهدف مسجدا بشمال سيناء، شمال شرقي مصر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.  

ويدعو الاجتماع إلى اعتماد استراتيجية عربية شاملة متعددة الأبعاد لمكافحة الإرهاب سياسيا واجتماعيا وقانونيا وإعلاميا ودينيا، باعتبار أن مكافحة الإرهاب حق من حقوق الإنسان.  

ومن الخطوات في هذا الاتجاه، أن ينشئ مجلس وزراء الداخلية العرب قاعدة بيانات خاصة بالمقاتلين والإرهابيين الأجانب. 

الجولان المحتلة

يؤكد الوزراء دعم الدول العربية الحازم لمطلب سوريا العادل وحقها في استعادة الجولان المحتلة إلى خط الرابع من يونيو/حزيران 1967، ومطالبة الأمم المتحدة بضمان احترام إسرائيل لاتفاقية جنيف الرابعة، إضافة لإطلاق سراح الأسرى السوريين فورا من المعتقلات الإسرائيلية. 

الجولان

لبنان  

وحول تطورات الوضع في لبنان يعرب الوزراء عن تضامنهم مع لبنان وتوفير الدعم السياسي والاقتصادي له ولحكومته وجميع مؤسساته الدستورية بما يحفظ الوحدة الوطنية اللبنانية وسيادته على كامل أراضيه. 

ليبيا  

وفيما يخص تطورات الوضع في ليبيا يؤكد الوزراء الالتزام بوحدة وسيادة ليبيا، ورفض التدخل الخارجي أيا كان نوعه، ودعم الجهود والتدابير التي يتخذها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لحفظ الأمن وتقويض نشاط الجماعات الإرهابية. 

ويدعو الوزراء العرب المجلس الرئاسي ومجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة ومصرف ليبيا المركزي للاتفاق وتنفيذ حلول لمواجهة مشاكل ليبيا الاقتصادية، كما يدعون إلى توحيد القوات الليبية تحت القيادة المدنية للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.

ويدعو الوزراء العرب المجلس الرئاسي ومجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة ومصرف ليبيا المركزي للاتفاق وتنفيذ حلول لمواجهة مشاكل ليبيا الاقتصادية، كما يدعون إلى توحيد القوات الليبية تحت القيادة المدنية للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.

اليمن  

يجدد الوزراء العرب دعمهم للشرعية الدستورية ممثلة في الرئيس عبد ربه منصور هادي ضد مليشيا الحوثي المدعومة من إيران. 

إيران والإمارات  

وحول احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث يؤكد الوزراء سيادة الإمارات الكاملة على جزرها وتأييد جميع الإجراءات والوسائل السلمية التي تتخذها لاستعادة سيادتها عليها، مع إدانة المناورات الإيرانية العسكرية التي تشمل جزر الإمارات. 

التدخل التركي في العراق

ويطالب الوزراء تركيا بوقف انتهاكاتها للسيادة والأراضي العراقية، وأن تحسب قواتها فورا دون قيد أو شرط، باعتبار وجودها بالعراق تهديدا للأمن القومي العربي.

آليات عسكرية تركية

النازحون العراقيون

يدعو الوزراء العرب إلى مساندة جهود حكومات الدول العربية التي تعاني من ظاهرة النزوح، لا سيما الحكومة العراقية، ودعوة الدول العربية إلى المساهمة في إعادة إعمار المدن المحررة من سيطرة العصابات الإرهابية.

السودان

يرحب الوزراء باستئناف التفاوض بين الحكومة السودانية والحركات السودانية المسلحة حول السلام.

كما يدعمون السودان في رفع اسمه من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، وإعفائه من ديونه الخارجية.

الصومال

يثمن الوزراء نجاح مسيرة المصالحة الوطنية الصومالية، واستكمال عملية بناء وتقويه مؤسسات الدولة.

جمهورية القمر المتحدة

مجلس الوزراء العرب يؤكد حرصه على وحدة جمهورية القمر وسلامة أراضيها ورفض الاحتلال الفرنسي لها.

البرلمان العربي

وفي مشروع قرار مقدم من السعودية بشأن تعزيز الدور الرقابي والاستشاري للبرلمان العربي، سيناقش الوزراء تعزيز صلاحيات البرلمان العربي في دوره الرقابي والاستشاري.

تعليقات