سياسة

مسيرة العودة بغزة في يومها الـ35.. عدد الشهداء يرتفع لــ50

الخميس 2018.5.3 12:43 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 429قراءة
  • 0 تعليق
ارتفاع عدد شهداء مسيرات العودة إلى 50

ارتفاع عدد شهداء مسيرات العودة إلى 50

استشهد شاب فلسطيني، اليوم الخميس، متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي، خلال مسيرات العودة، ما يرفع عدد الشهداء خلال 35 يوما إلى 50.

وقال الدكتور أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة في غزة، إن الشاب أنس شوقي أبو عصر، (19 عاما) استشهد متأثرا بجروحه التي أصيب بها، يوم الجمعة الماضي.

استشهاد طفل يرفع حصيلة شهداء مسيرة العودة إلى 46 فلسطينيا


وباستشهاد "أبو عصر" يرتفع عدد شهداء مسيرة العودة الكبرى إلى 50، وصل إلى المستشفيات الفلسطينية منهم 45، وما زال 5 محتجزين لدى الاحتلال.

وتستهدف قوات الاحتلال الإسرائيلي، بالرصاص، المشاركين في مسيرة العودة السلمية التي انطلقت منذ 30 مارس/آذار الماضي، مخلّفة هذا العدد الكبير.

وأمس الأربعاء، أصيب أربعة فلسطينيين بجروح، إثر قمع الاحتلال الإسرائيلي لمتظاهري مسيرة العودة شرق قطاع غزة، بينما تسببت طائرات ورقية حارقة في إشعال النيران بتجمعات استيطانية محاذية للقطاع.

وذكر مصدر طبي فلسطيني لـ"العين الإخبارية"، أن ثلاثة شبان أصيبوا بجروح خلال مشاركتهم في مظاهرة قرب مخيم العودة المقام شرق خزاعة، شرقي مدينة خانيونس، فيما أصيب رابع شرق جباليا شمالي القطاع، في اليوم الـ34 لمسيرة العودة.

وأفاد شهود عيان، أن قوات الاحتلال اعتقلت شابين بعد إصابة أحدهما بجروح خطيرة، قرب معبر كارني شرق مدينة غزة.

ووفق الشهود؛ فإن قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه شابين اقتربا من السياج الحدودي قبل أن تعتقلهما بعد إصابة أحدهما بجراح على الأقل.

ويتظاهر آلاف الفلسطينيين بشكل يومي منذ 30 مارس/آذار الماضي في 5 ساحات اعتصام نصبت بها خيام في محافظات قطاع غزة الخمس.


تعليقات