اقتصاد

أزمة اقتصاد قطر تمتد لقطاع الترفيه.. ربح "قطر للسينما" يهبط

الأحد 2018.8.5 03:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 147قراءة
  • 0 تعليق
هبوط ربح شركة قطر للسينما وتوزيع الأفلام

ربح شركة قطر للسينما يواصل التراجع

هبط صافي ربح شركة قطر للسينما وتوزيع الأفلام خلال الربع الثاني من العام الجاري 19.6% على أساس سنوي.

وبحسب نتائج الشركة للبورصة القطرية، الأحد، فقد بلغ الربح 2.22 مليون ريال (610 آلاف دولار)، مقابل أرباح بنحو 2.76 مليون ريال (758.3 ألف دولار) بالربع الثاني من 2017.

وتراجعت أرباح الشركة نصف السنوية بقيمة 4.94 مليون ريال، مقابل أرباح بنحو 5.71 مليون ريال في النصف الأول من العام الماضي، بانخفاض نسبته 13.5%.

وانخفض العائد على السهم إلى 0.79 ريال في النصف الأول من 2018، مقابل عائد على السهم بلغ 0.91 ريال للفترة نفسها من العام الذي سبقه.

وشركة قطر للسينما وتوزيع الأفلام هي شركة مساهمة قطرية عامة تعمل في قطاع صناعة الأفلام. أنشئت الشركة من قبل مجموعة من المساهمين القطريين في عام 1970.

وتعمل الشركة في مجالين هما ألعاب الافلام والاستثمار والأعمال التجارية من الاستيراد وتوزيع الأفلام السينمائية وبيع وتأجير الأفلام المسجلة على أقراص مدمجة.

وتمتلك الشركة خمس دور سينما مستقلة وهي: إسباير للسيدات، سينما الخليج، سينما لاندمارك، سينما رويال بلازا وسينما المول.

كما بلغ العائد على السهم 0.79 ريال قطري في النصف الأول من عام 2018 مقابل العائد على السهم 0.91 ريال قطري للفترة نفسها من العام الذي سبقه.

وقطعت السعودية والإمارات ومصر البحرين العلاقات الدبلوماسية وخطوط النقل مع قطر في الخامس من يونيو قبل الماضي لدعمها الإرهاب.

وأدى ذلك إلى ارتفاع التكاليف بالنسبة لقطر التي اضطرت لإعادة ترتيب مسارات شحن جديدة للكثير من الواردات وكان الأكثر تكلفة إغلاق الحدود البرية لقطر مع السعودية، التي كانت تمر عبرها الكثير من واردات منتجات الألبان ومواد البناء.

وأظهرت أرقام رسمية تجنب الاستثمار الأجنبي دولة قطر، فيما تصف تقارير اقتصادية دولية واقع الاقتصاد القطري بالاقتصاد المهدد بالانهيار.

وتواجه قطر أزمة ملحوظة على صعيد تباطؤ الاقتصاد؛ حيث توضح الأرقام أن معدلات نمو الاقتصاد القطري تعيش أسوأ مراحلها منذ الأزمة المالية العالمية، بالإضافة إلى ارتفاع مستوى المخاطر التي تنذر بنقص السيولة النقدية في المصارف المحلية.

تعليقات