سياسة

نشطاء أحوازيون: "الجزيرة" تغض الطرف عن جرائم النظام الإيراني

الإثنين 2018.10.8 06:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 416قراءة
  • 0 تعليق
الجزيرة القطرية تتغاضى عن جرائم النظام الإيراني

الجزيرة القطرية تتغاضى عن جرائم النظام الإيراني

هاجم نشطاء أحوازيون فضائية "الجزيرة" عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب نشر منصة إعلامية دعائية تابعة للقناة القطرية تقريرا مغلوطا حول طبيعة سكان إقليم الأحواز ذي الأغلبية العربية الواقع جنوب إيران، وكذلك تبنيها وجهات نظر النظام الإيراني وتغاضيها عن جرائمه.

تدوينة سيلاوي حول الجزيرة القطرية


واتهمت الناشطة الحقوقية الأحوازية "شيماء سيلاوي" المقيمة في بروكسل، الفضائية القطرية بمحاباة نظام طهران حليف تنظيم الحمدين الحاكم في الدوحة، من خلال هذا التقرير الوارد على منصة "الجزيرة بلس عربي"، والذي تضمن أرقاما وإحصاءات إيرانية زائفة تزعم قلة أعداد السكان العرب هناك، رغم تراوحها بين 5 و 8 ملايين نسمة، وفق قولها.

تقرير الجزيرة بلس عربي حول إقليم الأحواز

وأشارت "سيلاوي" في تدوينة عبر حسابها الرسمي على موقع "فيسبوك" إلى أن الجزيرة القطرية تغض الطرف منذ سنوات في محتواها الخبري عن انتهاكات النظام الإيراني تجاه العرب داخل البلاد، في الوقت الذي تتبني معلومات مغلوطة عن الطبيعة السكانية هناك، بل وتماهي بروباجندا طهران الإعلامية التي تتعمد نشر شائعات وتشويه ضد الأحوازيين.

واتهم نشطاء أحوازيون فضائية تنظيم الحمدين بـ "الكذب" و "التلفيق" لخدمة مصالح الحلفاء في إيران، مستنكرين استعانتها بأرقام ومصادر فارسية عن تلك المنطقة ذات الأصول العربية.


وأعربوا عن أسفهم إزاء موالاة الفضائية القطرية للنظام الإيراني، رغم شن السلطات الأمنية التابعة للنظام الإيراني حملات اعتقالات عشوائية ضد العرب في الأحواز بين فترة وأخرى، وكذلك مصادرة مزروعات وتجفيف أنهار لتنفيذ مشروعات تخدم ميزانية مليشيات الحرس الثوري الإيراني التخريبية، بحسب قولهم.

وشهد إقليم "الأحواز" في يناير/كانون الثاني موجة احتجاجات غاضبة ضد نظام طهران بسبب ارتفاع معدلات البطالة وتردي الأوضاع الاقتصادية، بالتزامن مع احتجاجات واسعة في مناطق مختلفة من البلاد، فيما أقدمت السلطات على قمع هذه الاحتجاجات التي استمرت نحو أسبوعين واعتقلت العشرات حينها.

وشنت السلطات الإيرانية في أبريل/نيسان الماضي حملة قمعية واسعة داخل مدن إقليم الأحواز، بسبب تظاهرات شعبية اعتراضا على محتوى مسيء يسخر من السكان العرب عبر إحدى محطات التلفزيون الإيراني الرسمي.

تعليقات