سياسة

ماذا قال تشرشل عن "زمزم" في لقائه الأول بالملك عبدالعزيز قبل 73 عاما؟

الأربعاء 2018.3.7 12:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 488قراءة
  • 0 تعليق
لقاء الملك عبد العزيز وتشرشل بمصر

لقاء الملك عبد العزيز وتشرشل بمصر

"زمزم.. أعذب ماء شربته في حياتي".. هكذا علق رئيس الوزراء البريطاني الراحل، ونستون تشرشل، حينما شرب من ماء البئر المباركة خلال لقائه مع الملك السعودي الراحل عبد العزيز آل سعود عام 1945.

وهذه العبارة كشفها وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، مصدراً بها ترحيبه بزيارة حفيد الملك عبد العزيز، وهو ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، التي بدأت اليوم الأربعاء إلى بريطانيا، وفق ما نقلته عنه صحيفة "عكاظ" السعودية.

واستبق جونسون الزيارة منذ عدة أيام بمقالة نشرها في صحيفة "تايمز" البريطانية، مشيدا فيها بالعلاقات بين البلدين، معتبرا زيارة ولي العهد السعودي امتدادا للقاء الذي جمع الملك عبد العزيز وتشرشل على ضفاف بحيرة قارون في مصر القرن الماضي.

وقال جونسون إن مستقبل السعودية، بل العالم الإسلامي، يتوقف على نجاح الأمير محمد بن سلمان.

وأكد وقوف بلاده إلى جانب الرياض ضد إيران، كما أشاد وزير الخارجية البريطاني بجهود السعودية في إعادة العراق إلى العرب، والتعاون بين الرياض ولندن ضد الإرهاب.

التعاون ضد الإرهاب وإيران في مقدمة أولويات البلدين

 وردا على منتقدي توثيق علاقات بلاده والرياض، قال جونسون إن السعودية من أكبر القوى في الشرق الأوسط، ومن أقدم أصدقاء بريطانيا، وخلال 8 أشهر من مبايعة الأمير محمد بن سلمان طبقت السعودية إصلاحات جيدة، منها السماح للمرأة بقيادة السيارة، وزيادة تواجدها في سوق العمل. 

ولفت إلى أن من أوجه التعاون الوثيق بين بريطانيا والسعودية أن الأخيرة توفر عشرات الآلاف من فرص العمل للبريطانيين. 

وتعود العلاقات السياسية بين الرياض ولندن إلى عام 1927 حين أقيمت العلاقات الدبلوماسية الثنائية، وكانت بريطانيا من أوائل الدول التي اعترفت بالسعودية عام 1926. 

وأول لقاء جمع تشرشل بالملك عبد العزيز كان عام 1945 على بحيرة قارون بالفيوم وسط مصر.



تعليقات