سياسة

العبادي في أربيل للمرة الأولى منذ أزمة استفتاء الانفصال

الخميس 2018.4.26 01:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 384قراءة
  • 0 تعليق
العبادي ووفد من كردستان في لقاء سابق ببغداد

العبادي ووفد من كردستان في لقاء سابق ببغداد

وصل رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اليوم، الخميس، إلى محافظة أربيل. 

وتعد هذه أول زيارة للعبادي منذ أزمة استفتاء إقليم كردستان شهر سبتمبر الماضى.

وذكرت مصادر إعلامية عراقية أن العبادي وصل أربيل قادما من السليمانية، فيما كان رئيس حكومة الإقليم نيجرفان البارزاني في استقباله بمطار أربيل.

وسيلتقي العبادي بعدد من المسؤولين في حكومة كردستان.

وتشهد العلاقات بين بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق تحسنا ملحوظا بعد قرار فتح مطاري السليمانية وأربيل أمام الرحلات الدولية مؤخرا.

وكان الرئيس العراقي فؤاد معصوم قد دعا مؤخرا إلى عقد لقاءات عاجلة ومتواصلة على أرفع المستويات بين الحكومة المركزية بغداد وحكومة إقليم كردستان في أربيل لحل كافة المشاكل والخلافات الطارئة.

وكان رئيس الوزراء العراقي قد استقبل يناير/كانول الثاني الماضي في بغداد وفدا رفيع المستوى برئاسة رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان بارزاني لبحث سبل حل الأزمة العالقة بين بغداد وأربيل.

ومنذ الاستفتاء في الإقليم الشمالي حول استقلاله في سبتمبر/أيلول الماضي، ضاعفت بغداد تدابيرها العقابية ضد أربيل، ففرضت حظرا على الرحلات الدولية من مطار أربيل والسليمانية وإليهما حتى نهاية فبراير/شباط الماضي.



تعليقات