China
سياسة

سوريا.. الدفعة الأولى من المعارضة تغادر دوما

الإثنين 2018.4.9 01:13 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 383قراءة
  • 0 تعليق
حافلة تقل مسلحين من المعارضة السورية- وكالة الأنباء السورية

حافلة تقل مسلحين من المعارضة السورية- وكالة الأنباء السورية

  أعلن التلفزيون السوري، الإثنين، أن الدفعة الأولى من مقاتلي المعارضة وأسرهم غادرت مدينة دوما، آخر جيب للفصائل المسلحة في الغوطة الشرقية إلى مدينة جرابلس.

 وذكرت وسائل إعلام محلية أن الخطوة تأتي ضمن المرحلة الأولى من اتفاق بين موسكو فصائل معارضة لإجلاء المقاتلين إلى شمال سوريا.

 وأكدت أن الدفعة الأولى من الرهائن المحررين من مدينة دوما وصلت إلى معبر تسيطر عليه القوات الحكومية.

ووصلت أول حافلة تقل عددا من المختطفين المحررين من مدينة دوما إلى نقاط الجيش العربي السوري على أطراف ممر مخيم الوافدين، بحسب وكالة الأنباء الرسمية السورية. 

 كانت مصادر من داخل مدينة دوما بالغوطة الشرقية ذكرت أن حوالي 40 حافلة أصبحت جاهزة للخروج بعضها تقل مختطفين وبعضها الآخر تقل إرهابيين وعائلاتهم سيتوجهون إلى جرابلس.

والأحد أعلنت مصادر محلية سورية أن مفاوضي المعارضة توصلوا لاتفاق نهائي مع الروس بشأن إجلاء مقاتلي الفصيل المسلح "جيش الإسلام" من دوما في غوطة دمشق إلى شمال سوريا.  


 وقال مفاوضون محليون إن مسلحي المعارضة في دوما توصلوا لاتفاق مع موسكو يحظر التجنيد الإجباري للسكان ويضمن دخول الشرطة العسكرية الروسية إلى المدينة.

 وأكد المفاوضون أن نقاط العبور التجارية ستفتح للمدينة المحاصرة تحت إشراف الشرطة العسكرية الروسية.

 ويقضي الاتفاق بانسحاب قرابة 8 آلاف من مقاتلي الفصيل ونحو 40 ألف من عائلاتهم.

كما أعلن  دبلوماسيون أن مجلس الأمن الدولي سيجتمع على الأرجح بعد ظهر الإثنين؛ لبحث الهجوم الكيماوي في دوما السورية بناء على طلب أمريكا وأعضاء آخرين.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد بتجدد القصف الجوي، على مدينة دوما آخر جيب للفصائل المعارضة في الغوطة الشرقية، قبل مفاوضات وشيكة بين فصيل جيش الإسلام وروسيا.

 وجاء القصف الجوي غداة مقتل العشرات جراء غارات لقوات النظام السوري وإصابة آخرين بحالات اختناق، يرجح أنها جراء هجمات بالكيماوي، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.


تعليقات