اقتصاد

حكومة قطر تسرع وتيرة الاستدانة من البنوك لسداد التزاماتها

الثلاثاء 2018.5.1 03:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 417قراءة
  • 0 تعليق
مصرف قطر المركزي - أرشيف

مصرف قطر المركزي - أرشيف

باع مصرف قطر المركزي لصالح الحكومة، الثلاثاء، أذون خزانة قيمتها 1.5 مليار ريال (399.98 مليون دولار).  

وأوضح بيان للبنك أنه باع أذونا لأجل 3 أشهر قيمتها 900 مليون ريال بعائد 2.49% ولأجل 6 أشهر قيمتها 400 مليون ريال عند 2.69% و9 أشهر قيمتها 200 مليون ريال عند 2.84 % .

كان البنك قد باع الشهر الماضي أذون خزانة لأجل 3 أشهر قيمتها 550 مليون ريال بعائد 2.65% ولأجل 6 أشهر قيمتها 300 مليون ريال عند 2.8% و9 أشهر قيمتها 150 مليون ريال عند 3%. وزادت ديون حكومة قطر المستحقة عليها لصالح البنوك التجارية في البلاد 29.3% خلال العام الماضي 2017، مقارنة بـ2016.

"أذون الخزانة أداة من أدوات الدين قصيرة الأجل يتم إصدارها لغرض الاقتراض، وهي تعهد بدفع مبلغ معين في تاريخ استحقاق الإذن"

وكشفت موديز عن أن قطر أنفقت ما يُقدر بـ38.5 مليار دولار، يعادل 23% من إجمالي الناتج المحلي لدعم اقتصادها المتدهور خلال أول شهرين من الأزمة فقط.

كانت تقارير اقتصادية قد أشارت إلى أن سحب الودائع الخليجية من القطاع المصرفي القطري، ألحق الخزينة القطرية خسارة 35 مليار دولار.

وارتفعت تكلفة التأمين على ديون قطر مجددا، بينما هبطت سنداتها السيادية الدولارية استحقاق 2026 إلى أدنى مستوياتها في 5 أشهر ونصف الشهر.

وأظهر تقرير رسمي عن مصرف قطر المركزي، أن المصرف والحكومة عاجزان عن استعادة نسق الاحتياطات الأجنبية منذ المقاطعة العربية .

وتراجعت الأصول الاحتياطية الأجنبية للبلاد بنسبة 17.1% خلال مارس/آذار الماضي، مقارنة بالفترة المقابلة من العام الماضي.

وبلغ إجمالي أصول قطر الاحتياطية حتى نهاية الشهر الماضي 137.7 مليار ريال (37.7 مليار دولار)، نزولا من 166.2 مليار ريال (45.5 مليار دولار)، في مارس/آذار 2017.

وقامت كل من السعودية والإمارات العربية والبحرين ومصر في يونيو/حزيران الماضي بقطع العلاقات الدبلوماسية، وخطوط النقل مع قطر بسبب دعم الدوحة للإرهاب.

تعليقات