مجتمع

الجزائر.. 10 مليارات دولار سنويا للتعليم والبحث العلمي

الأربعاء 2018.4.18 10:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 463قراءة
  • 0 تعليق
البحث العلمي في الجزائر

البحث العلمي في الجزائر

كشفت الجزائر عن حجم الميزانية التي ترصدها سنوياً لقطاعي التعليم والبحث العلمي، والتي قدرتها بأكثر من 10 مليارات دولار سنوياً. 

أكد ذلك الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، في رسالة بمناسبة يوم العلم في الجزائر، أشار فيها أيضا إلى أن عدد التلاميذ في المدارس تجاوز 8 ملايين تلميذ، في وقت يتوجه فيه عدد الطلبة الجامعيين إلى مليونين قبل نهاية هذه العشرية.

ووفق إحصائيات وزارة التربية الجزائرية الأخيرة، والتي حصلت عليها "العين الإخبارية" مع بداية الدخول المدرسي سبتمبر/أيلول 2017، وصل عدد التلاميذ في المدارس الجزائرية نحو 9 ملايين تلاميذ في مختلف الأطوار، موزعين عبر 26 ألفاً و964 مؤسسة تربوية.

وبحسب تقرير التنافسية العالمية لسنة 2017، جاءت الجزائر في المركز السابع عربياً و73 عالمياً في المؤشر العالمي لجودة التعليم الابتدائي.

المدرسة الجزائرية

أما في الجامعات الجزائرية، فقد وصل عدد طلبة الجامعات الجزائرية خلال الموسم الجامعي الحالي، مليوناً و655 ألف طالب، يتوزعون عبر 50 جامعة ومدرسة عليا.

وعن البحث العلمي، وفي عام 2014 صنفت الهيئة الدولية المختصة في تصنيف مراكز البحث العلمي "الويبومتريكس" الكائن مقرها في إسبانيا، الجزائر في المرتبة الأولى عربياً والثانية إفريقياً، وحافظت الجزائر على المركز ذاته إلى غاية آخر تقييم صدر أكتوبر/تشرين الأول .2017

كما تسعى الجزائر التي تمتلك 25 مركزاً للبحوث، بحسب تصريحات المسؤولين في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إلى رفع عدد الباحثين في الجامعات إلى 80 ألفاً مع حلول عام 2020.، في وقت بلغ بلغ عدد براءات الاختراع خلال عام 2017 في الجزائر 145 براءة اختراع. 

واستنادا إلى تقرير التنافسية العالمية لسنة 2017، فقد احتلت الجزائر المركز التاسع عربياً والـ 96 عالمياً في المؤشر العالمي لجودة التعليم العالي، وفي المرتبة الـ 12 عربياً و108 عالمياً في مؤشر الابتكار العالمي.

مركز تطوير الطاقات المتجددة في الجزائر

في حين يبقى تصنيف الجامعات الجزائرية عالمياً الهاجس الأكبر للقطاع المشرف عليها، والتي تبقى "خارج تصنيف أرقى الجامعات العالمية".

وبالنسبة لآخر تقرير صادر عن الموقع المتخصص (Ranking Web Ofuniversities) شهر يناير الماضي، فقد جاءت أفضل جامعة جزائرية في المركز "2250 عالمياً" والـ 13 إفريقياً، ويتعلق الأمر بجامعة باب الزوار للعلوم والتكنولوجيا بالجزائر العاصمة.

في حين صنف تقرير "الويبومتريكس" جامعة سيدي بلعباس (غرب الجزائر) الأولى محلياً في 2017، وجاءت في المركز الـ "2338" عالمياً وفقاً للمؤشر العالمي لترتيب الجامعات.

وسبق لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي الجزائرية أن طعنت في التصنيفات العالمية للجامعات، واعتبرت أنها تخضع "لأغراض تجارية وأخرى سياسية".

جامعة باب الزوار للعلوم والتكنولوجيا

تعليقات