سياسة

وزيرة بريطانية تجري مباحثات بالخرطوم بشأن عملية السلام في دارفور

الثلاثاء 2018.8.7 11:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 72قراءة
  • 0 تعليق
مسلحون في دارفور- أرشيفية

مسلحون في دارفور- أرشيفية

أجرت وزيرة الشؤون الأفريقية بوزارة الخارجية البريطانية، هارت بولدوين، الثلاثاء، مباحثات مكثفة في الخرطوم مع مسؤولين بالحكومة السودانية بشأن عملية السلام بدارفور، واستكمال الحوار الاستراتيجي، لتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين. 

والتقت بولدوين كلا من رئيس الوزراء السوداني، بكري حسن صالح، ونائب الرئيس حسبو محمد عبدالرحمن، وينتظر أن تزور ولايات دارفور غربي البلاد يوم الأربعاء، للوقوف على الأوضاع هناك.

وقدمت الوزيرة البريطانية التهنئة نيابة عن الحكومة البريطانية للسودان لاستضافته مفاوضات فرقاء جنوب السودان، قائلة إن بلادها ترحب بالاتفاق وتثمن الجهود التي بذلها السودان لإنجازه. 


وأوضحت الوزيرة البريطانية أنها ناقشت مع نائب الرئيس الأوضاع في دارفور وعملية السلام، مشيرة إلى أنها ستزور دارفور الأربعاء؛ للوقوف على الأوضاع ميدانياً.

وقالت إن اللقاء ناقش موقف الحوار الاستراتيجي بين السودان وبريطانيا وتناول العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها. 

كما بحثت المسؤولة البريطانية مع رئيس الوزراء، بكري حسن صالح، العلاقات الثنائية بين السودان وبريطانيا وسبل دعمها وتطويرها. 

وأضافت في تصريحات عقب اللقاء أنها نقلت لرئيس الوزراء ترحيب بريطانيا بجهود السودان التي قادت إلى توقيع اتفاقية السلام في دولة جنوب السودان، مشيرة إلى أن اللقاء تطرق للعلاقات الثنائية بين البلدين. 

وأعربت الوزيرة البريطانية عن أملها في أن يشهد المستقبل القريب علاقات أفضل في جميع المجالات، وفقاً لسياق الحوار الاستراتيجي الذي حقق نتائج مرضية بين البلدين.

تعليقات