مجتمع

بالصور.. "جراج سيل".. حيلة سيدة مصرية لمواجهة ارتفاع الأسعار

الإثنين 2017.7.31 06:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 721قراءة
  • 0 تعليق
"جراج سيل" حيلة مصرية لمواجهة ارتفاع الأسعار

"جراج سيل" حيلة مصرية لمواجهة ارتفاع الأسعار

"جراج سيل" فكرة مبدعة لسيدة مصرية قررت مواجهة ارتفاع الأسعار ببيع منتجاتها القديمة أو استبدالها عبر صفحة على موقع فيسبوك أو من خلال تجمع نسائي في ساقية الصاوي "أحد المراكز الثقافية بمصر".

رفعت آية خالد شعار "بيت بلا زحمة ولا كراكيب"، موضحة أن فكرة الصفحة مفيدة للجميع، فهي فرصة للتخلص من المنتجات غير المستخدمة في المنزل، ومن ناحية أخرى، فرصة أيضا للباحثين عن هذه المنتجات بأسعار أقل من أسعار السوق.


وتقول آية: سيدات كثر يقمن بشراء أشياء كثيرة في بداية الزواج وبعد فترة يدركن أنها غير مفيدة، ويفكرن ببيعها لشراء أخرى تناسب وضع عائلتهن الجديد، الأمر الذي دفعها لتأسيس "جراج سيل".

وتضيف أنها وجدت نفس المشكلة عند كثيرات ممن حولها، ففكرت بجمعهم في "جروب" على "فيسبوك لعرض اللوازم والحاجيات وقطع الأثاث المنزلية الزائدة عن الحاجة، بأسعار أقل من المعروض بالخارج".

وخلال أيام قصيرة، انتشرت الفكرة ولاقت رواجا بين النساء الراغبات في بيع أشياء لا يحتاجهن، وأخريات يبحثن عما يحتاجه المنزل أو الأبناء.

وتقول آية: "استغنيت عن العفش الكبير، في شقتي وعرضته على الجروب للبيع، وفي الوقت نفسه محتاجة غرفة أطفال، وأول ما تتعرض على الجروب هشتريها".


وأوضحت آية أن الأدوات المنزلية باختلاف أنواعها وإكسسوارات المنزل حظيت بإقبال كبير، لأن أسعارها رخيصة مقارنة بالجديد (تكاد تصل لنصف السعر)، وتلتها حقائب اليد والإكسسوارات والشالات والطرح.

ودعت آية كل النساء بإجراء جرد نصف سنوي لمنزلها والتخلص من الأشياء غير المستخدمة، قائلة: "كل ما عرضته للبيع أشياء زائدة بالفعل عن حاجتي ولن أحتاج إليها مرة أخرى".

ومن خلال التجربة، رأت آية أن هناك من أساءوا للفكرة، فهناك بعض السيدات قررن شراء المنتجات لمجرد أنها "لقطة" بغض النظر عن احتياجاتها.


تعليقات