مجتمع

الهند تخفض عقوبة زواج الأطفال من الإعدام إلى السجن 7 سنوات

الخميس 2017.8.10 06:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2226قراءة
  • 0 تعليق
السجن لمدة 7 سنوات عقوبة زواج الأطفال في الهند

السجن لمدة 7 سنوات عقوبة زواج الأطفال في الهند

خفّضت المحكمة العليا بنيودلهي عقوبة التورط في زواج الأطفال في الهند من الإعدام إلى السجن 7 سنوات، وجاء ذلك القرار ردا على دعوى قضائية أقامها التحالف الوطني الديمقراطي؛ لرفع سن قانون حماية الأطفال من الجرائم الجنسية من 15 إلى 18 عاما.

وأثيرت تلك القضية بسبب بلاغ قدمه مجهول ضد رجل متزوج من فتاة تبلغ 15 عاما، حيث ذكر في البلاغ المقدم إلى الشرطة أن الفتاة تستغيث عند معاشرة زوجها لها.

وذكر موقع "ديكان هيرالد" أن عقوبة الإعدام كانت قاسية للغاية؛ لأن المتورطين بهذه الزيجات من الأهالي، ورغم بطلان هذه الزيجات وفقا للقانون، ولكنها غير باطلة بموجب العرف والتقاليد.

وطلبت المحكمة من مراكز الشرطة إحصاء البلاغات التي وصلتهم خلال السنوات الثلاث الأخيرة، بالإضافة إلى إحصاء عدد البلاغات التي رُفعت للمحاكم القضائية.

وسعت المحكمة أيضا إلى معرفة عدد الضباط الذين يعملون على التفتيش وحظر زواج الأطفال بموجب قانون حظر زواج الأطفال لعام 2006، الذي دخل حيز التنفيذ في 1 نوفمبر 2007.

ويتألف ذلك القانون من 21 فرعا يُطبق في جميع أنحاء الهند، عدا إقليم جامو وكشمير.

كما طلبت هيئة من القضاة المكونة من القاضي مادان لوكور البالغ (63 عاما) والقاضي ديباك جوبتا البالغ (62 عاما) من جوراف أجروال مؤسس منظمة الفكر المستقل للمنظمات غير الحكومية، أن يقدم مزيدا من المعلومات فيما يتعلق بصحة الفتيات اللائي تزوجن بين سن 15 و18 عاما.

وأعتمد "أجروال" على تقريري اليونسيف ولجنة حقوق الطفل لعامي 2011 و2014؛ لتسليط الضوء على الحالة الصحية السيئة التي تعاني منها القاصرات.

تعليقات