سياسة

كيم يعد رئيس كوريا الجنوبية: لن تستيقظ على "إنذارات صواريخ"

الجمعة 2018.3.9 05:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 294قراءة
  • 0 تعليق
زعيم كوريا الشمالية وسط مساعديه- صورة أرشيفية

زعيم كوريا الشمالية وسط مساعديه- صورة أرشيفية

وعد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، بعدم إيقاظ نظيره الكوري الجنوبي مون جاي-إن، من النوم بعد الآن على إنذارات متعلقة بإطلاق صواريخ، بحسب ما ذكرت سول، الجمعة. 

وأجرت بيونج يانج العام الماضي 20 تجربة للصواريخ الباليستية، معظمها في ساعات مبكرة صباحاً.

ودائما ما دعا مون، إثر تلك التجارب، مجلس الأمن القومي للانعقاد فوراً في أوقات تم فيها إيقاظ مسؤولين ودبلوماسيين وصحفيين من نومهم.


لكن عندما التقى موفدو سول هذا الأسبوع، تعهد كيم المرح بعدم إيقاظ مون من النوم بعد الآن، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

ونقل مسؤول كوري جنوبي من القصر الرئاسي عن الزعيم الكوري الشمالي القول: "اتخذت قراري اليوم، لن يتم إيقاظ الرئيس مون من النوم بعد الآن باتصالات في ساعة مبكرة صباحاً".

زعيم كوريا الشمالية يصافح مبعوث وفد سول- أرشيفية

وفي الاجتماع الذي استمر 4 ساعات، الإثنين الماضي، وافق كيم على عقد قمة مع مون في إبريل/نيسان المقبل، وأعرب عن رغبته في لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في موعد قريب، وعرض مناقشة نزع السلاح النووي، ووعد بعدم إجراء تجارب نووية خلال فترة المفاوضات.

واتفقت الكوريتان على إقامة خط ساخن بين الزعيمين.

زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون

وقال كيم: "إذا لم تجر محادثات المسؤولين بشكل جيد وتصرفوا بغطرسة، يمكننا أنا والسيد الرئيس أن نتكلم مباشرة على الهاتف وترتيب الأمور بسهولة"، وسط ضحك الموفدين من الجانبين.

ونقلت تقارير عن مسؤول آخر في القصر الرئاسي في سيول إن كيم الذي تتحدث وسائل الإعلام بانتظام عن وزنه، مدرك لصورته في الخارج وأطلق مزاحاً أشبه بالنقد الذاتي.

ولم ترد تفاصيل أخرى حول ذلك، لكن ترامب وصفه مرة بـ"القصير والسمين".


تعليقات